: آخر تحديث
مهاجمًا محاولات أميركية لحظر الشركة الصينية

مؤسس هواوي: العالم لا يستطيع أن يعيش بدوننا!

هاجم مؤسس مجموعة الاتصالات الصينية هواوي الثلاثاء مساعي أميركية إلى حظر الشركة، قائلًا بتحدٍّ إن العالم لا يستطيع العيش بدون تكنولوجيا هواوي "الأكثر تطورًا".

إيلاف: قال رين تشنغفاي في مقابلة مع "بي.بي.سي": "لا يمكن للولايات المتحدة أن تسحقنا". أضاف: "العالم لا يستطيع تركنا، لأننا أكثر تطورًا".

دافع سياسي
ندد رين (74 عامًا) بتوقيف ابنته مينغ وانتشو، وهي المديرة المالية للمجموعة ، في ديسمبر الماضي، بتهمة انتهاك العقوبات الأميركية على إيران، وقال إن للخطوة "دوافع سياسية". أضاف: "نعترض على ذلك"، مؤكدًا "لكننا الآن نسلك هذا الطريق، وسنسمح للمحاكم بتسويته".

اضطر مؤسس هواوي للخروج من الظل في الأشهر الماضية، مع تزايد الضغوط على الشركة على خلفية اتهامات بالتجسس وحملة بقيادة أميركية لإقناع دول أخرى بحظر تكنولوجيا هذه المجموعة. ودفعت مخاوف أمنية بأستراليا في العام الماضي إلى حظر معدات هواوي من شبكة الجيل الخامس المستقبلية.

كما منعت نيوزيلندا أكبر شركات الاتصالات من استخدام تكنولوجيا هواوي لشبكة الجيش الخامس، فيما ذكرت تقارير أن تشيكيا استثنتها من مناقصة بقيمة 20 مليون يورو (22 مليون دولار) لبناء بوابة ضرائب الكترونية.

لا تمثل العالم
ويتهم المدّعون الأميركيون أيضًا هواوي بسرقة أسرار تجارية، ويقولون إنها قدمت مكافآت إلى موظفين لقاء سرقة تكنولوجيا من منافسين آخرين.

قلل رين من أهمية الضغط المتزايد. وقال "إذا انطفأت الأنوار في الغرب، فسيظل الشرق مشعًا"، مضيفًا: "أميركا لا تمثل العالم".
وأكد قائلًا "حتى وإن أقنعوا المزيد من الدول بعدم استخدامنا موقتًا، يمكننا دائمًا تقليص حجمنا".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد