: آخر تحديث

البرلمان الأوروبي يحدد شروطه لاتفاق تجاري مع الولايات المتحدة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: حدد النواب الأوروبيون الثلاثاء شروطهم للتوصل الى إتفاق تجاري حول السلع الصناعية بين الإتحاد الاوروبي والولايات المتحدة.

وفي قرار اتخذته لجنة التجارة الدولية داخل البرلمان الاوروبي رأى النواب ان "الدخول في مفاوضات يصب في مصلحة المواطنين الاوروبيين وشركات الاتحاد الاوروبي، لان ذلك سيتيح تهدئة التوتر الحالي في العلاقات التجارية" مع واشنطن.

لكن النواب في الوقت نفسه وضعوا "شروطهم للتوصل الى اتفاق"، ابتداء من "تخلي الولايات المتحدة عن فرض رسوم جمركية" عقابية على الالمنيوم والصلب، وهو ما تقوم به واشنطن على الصادرات الاوروبية من هاتين المادتين منذ يونيو 2018.

كما طالبوا بتعليق المفاوضات "في حال فرضت الولايات المتحدة رسوما جمركية جديدة"، مثلا على السيارات الاوروبية مثلما يهدد الرئيس الاميركي دونالد ترمب منذ أشهر.

التكليف الذي سيعطيه النواب الاوروبيون الى المفوضية الاوروبية التي ستقود المحادثات باسم الدول الاعضاء يجب أن يضم أيضا قطاع السيارات، وهو مطلب قديم للاوروبيين على ان يتم استثناء الزراعة خلافا لما يريده الاميركيون.

تم اتخاذ هذا القرار داخل لجنة التجارة الدولية ب21 صوتا مقابل 17 صوّتوا ضد مع امتناع شخص عن التصويت. ومن المقرر أن يعرض هذا القرار على البرلمان  الاوروبي للتصويت عليه في مارس المقبل.

لا يتمتع البرلمان الاوروبي سوى بدور استشاري بما يتعلق بتكليف المفوضية التفاوض، الا ان الكلمة الاخيرة تبقى له للموافقة على الاتفاق المستقبلي قبل ان يدخل حيز التطبيق. ويلتقي وزراء التجارة الاوروبيون الجمعة في بوخارست ليقرروا ما اذا كانوا سيمنحون بروكسل حق بدء المفاوضات مع الولايات المتحدة.

وكانت عقدت هدنة في الحرب التجارية بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة في يوليو خلال قمة جمعت رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر والرئيس الاميركي دونالد ترمب.

وتعهد الرجلان عندها العمل للتوصل الى اتفاق تبادل حر على السلع الصناعية فقط ما أبعد ولو لأشهر عدة شبح الحرب التجارية بين العملاقين.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. العراق يحقق عائدات نفطية قياسية في أبريل
  2. الجابر مع عمال أدنوك... مائدة إفطار في حب الوطن!
  3. هواوي في مأزق!
  4. مسيرة الصين التكنولوجية تواجه عراقيل كثيرة
في اقتصاد