قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

دبي: أعلنت شركة طيران الإمارات ومقرها دبي الجمعة عن تغيير مسارات تحليق طائراتها لتفادي "مناطق النزاع المحتملة" بعد إسقاط إيران طائرة استطلاع أميركية فوق مضيق هرمز.

وقال متحدث باسم الشركة لوكالة فرانس برس "نظراً للوضع الحالي، طيران الإمارات اتخذت تدابير وقائية خصوصاً تفادي التحليق فوق مناطق النزاع المحتملة".

وأضاف "نحن على اتصال وثيق مع السلطات وجاهزون لاتخاذ اجراءات إضافية إذا اقتضى الأمر".

ويأتي هذا الإعلان بعد توصية من إدارة الطيران الاتحادية الأميركية بعدم التحليق وإعلان واشنطن الخميس منع الشركات الأميركية الجوية من التحليق في المجال الجوي الذي تسيطر عليه إيران في الخليج وفي خليج عمان "حتى إشعار آخر".

واكدت شركة "الاتحاد للطيران" من جهتها أنها تتابع "الوضع عن كثب" ووضعت "خطط طوارئ".

وقالت شركة "فلاي دبي" بدورها إنها "عدّلت بعض مسارات الطيران القائمة كإجراء وقائي".

وقالت واشنطن في بيان إن قرار فرض قيود الخميس على التحليق في الأجواء التي تسيطر عليها إيران في الخليج وخليج عمان ناجم عن "ازدياد الأنشطة العسكرية وتزايد التوترات السياسية في المنطقة، مما يشكّل خطراً غير مقصود على عمليات الطيران المدني الأميركي واحتمال حصول سوء تقدير أو سوء تعريف".