قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: اقترح وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك الجمعة أن يمدد لعام عقد نقل الغاز الروسي الى اوروبا عبر الاراضي الاوكرانية، علما بأن مفعوله ينتهي نهاية العام، ما يثير قلقا على صعيد الامداد.

وقال نوفاك كما نقلت عنه وكالات الانباء الروسية "اقترحنا على زملائنا تمديد العقد الموجود لمدة عام في الظروف الراهنة".

واوضح ان كييف لم ترد بعد على هذا الاقتراح.

وينتهي مفعول العقد المذكور بين موسكو وكييف نهاية 2019، ولا تفاهم بين البلدين حتى الان على المرحلة المقبلة مع استمرار توتر العلاقات الروسية الاوكرانية.

كذلك، تخوض مجموعة غازبروم الروسية ومجموعة نفتوغاز الاوكرانية مواجهات قضائية منذ أعوام.

ولم تسفر المحادثات الثلاثية مع الاتحاد الاوروبي الهادفة الى ايجاد حلول عن أي نتيجة.

ويزداد قلق كييف مع توقع بدء تشغيل خطين لنقل الغاز نهاية 2019 لا يعبران الاراضي الاوكرانية: خط نورد ستريم 2 الالماني الروسي وخط توركيش ستريم التركي الروسي.

لكن تشغيل نورد ستريم 2 الذي انجز نحو ثلثيه قد يتأخر لان الدنمارك لم تسمح بأن يعبر المشروع مياهها.

من جهتها، تهدد الولايات المتحدة بفرض عقوبات على خلفية رفضها هذا المشروع، الامر الذي يؤيده الرئيس الاوكراني الجديد فولوديمير زيلينسكي الذي طالب واشنطن نهاية ايار/مايو بفرض مزيد من العقوبات على روسيا.