قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: أعلنت الخطوط الجوية القطرية الأربعاء أنها تكبّدت خسائر بلغت 639 مليون دولار في السنة المالية التي انتهت في مارس 2019، وعزت الشركة ذلك الى إغلاق أسواق رئيسة في وجهها.&

وتفرض الإمارات، التي كانت تعد سوقًا رئيسة للشركة القطرية، إضافة إلى السعودية والبحرين ومصر، حصارًا اقتصاديًا على قطر منذ عام 2017، وقامت بإغلاق مجالاتها الجوية وحدودها وأسواقها في وجه الدوحة.&

تتهم هذه الدول قطر بإقامة روابط مع جماعات متطرفة، وقربها من إيران، العدو اللدود للرياض، وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.

قالت الخطوط الجزية القطرية، في بيان، إن السنة المالية حتى مارس "كانت مليئة بالتحديات"، مبدية أسفها لـ"تسجيل خسائر صافية بلغت 2.3 مليار ريال قطري (639 مليون دولار) تعود إلى خسارة وجهات ناضجة كانت تحظى بإقبال كبير وارتفاع أسعار الوقود وتقلبات أسعار الصرف".

لكن الشركة أكدت "أن القواعد الاساسية لأعمالنا تبقى قوية للغاية". وكشفت الشركة عن إضافتها 31 وجهة جديدة "منذ بدء الحصار غير الشرعي"، لتعمل عليها الطائرات التي كان يتم تشغيلها على الوجهات المتوقفة، إضافة إلى طائرات جديدة.

قال البيان إن أسطول الخطوط الجوية القطرية زاد عدده 25 طائرة "إلى درجة أن الشرطة رحّبت بطائرتها الـ250 في مارس 2019". وكانت شركة الطيران الوطنية للإمارة الخليجية قد سجّلت خسائر بلغت 69 مليون دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

جاء ذلك بعد فترة من الوفرة في السنة المالية السابقة للأزمة، عندما سجلت زيادة بنسبة 22 بالمئة في صافي الأرباح في عامي 2016 و2017. وجاءت الخسائر خلال الفترة الأخيرة على الرغم من ارتفاع إجمالي الإيرادات بنسبة 14 بالمئة إلى 13.2 مليار دولار.
&