قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: قال وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك الثلاثاء إن روسيا، إحدى أكبر الدول المنتجة للنفط والغاز في العالم، تستند في توقعاتها الاقتصادية المستقبلية الى سعر 50 دولارا للبرميل.

وصرح الوزير في مقابلة مع تلفزيون "روسيا24" الحكومي "نعتقد أنه على المدى المتوسط سيبلغ سعر النفط نحو 50 دولارا للبرميل" مضيفا أن هذا "سيناريو متحفظ".

وأضاف "توقعاتنا للتنمية الاجتماعية الاقتصادية في روسيا تستند إلى هذا السعر".

وهذا السعر هو أقل من الحالي في السوق والذي شهد تقلبات بسبب المخاوف بشأن الامدادات التي قابلها قلق حيال تباطؤ الاقتصاد العالمي.

والثلاثاء، بلغ سعر نفط تكساس المتوسط المعياري الأميركي نحو 52 دولارا للبرميل، بينما بلغ سعر نفط برنت الأوروبي أكثر قليلا من 58 دولارا للبرميل.

واستندت موازنة روسيا للعام الحالي على سعر نحو 42 دولارا للبرميل، وهو الادنى منذ نحو عقد، بحسب بلومبرغ.

وتعتبر صادرات النفط والغاز الطبيعي مصدر الدخل الرئيسي لروسيا التي تحاول تنويع اقتصادها.

وروسيا ليست عضوا في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لكنها تتعاون مع هذه المنظمة للحد من الانتاج للحفاظ على سعر النفط بعد انخفاضه عامي 2014 و 2015.

وفي منتصف أيلول/سبتمبر ارتفعت أسعار الطاقة لفترة وجيزة بعد الهجمات على البنية التحتية النفطية السعودية، إلا أنها عاودت الانخفاض وسط القلق بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية.