قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: رحب الرئيس دونالد ترمب الجمعة بالاختراق الذي تحقق في حربه التجارية الطويلة مع الصين، معلنا إن الجانبين توصلا إلى اتفاق مبدئي يغطي الملكية الفكرية والخدمات المالية والعملات.

ومع التوصل الى الاتفاق سيوقف البيت الأبيض العمل بزيادة هائلة على الرسوم الجمركية كان مقررا فرضها الأسبوع المقبل، وفق ما قال وزير الخزانة ستيفن منوتشين للصحافيين.

ومع ذلك فان التفاصيل التي رشحت عن الاتفاق لا تزال شحيحة.

وقال ترمب للصحافيين في البيت الابيض أن الجانبين "توصلا إلى مرحلة اولى مهمة في الاتفاق"، مبديا أمله بأن يتم التوقيع عليه في الاسابيع المقبلة مع نظيره الصيني شي جينبينغ بالرغم من عدم اتمام صياغة نص الاتفاق حتى الآن.

ويسمح الاتفاق المبدئي للقوتين الاقتصاديتين بادعاء الفوز في هذه الحرب التجارية، وفي نفس الوقت يجنبهما ضرر تصعيدها، مع ترك القضايا الشائكة جدا الى مرحلة لاحقة.

ولكن بعد أكثر من عام من تبادل فرض الرسوم الجمركية العقابية، يبقى من غير الواضح ما إذا كان بامكان الدولتين الحفاظ على الزخم اللازم لإتمام "المراحل" اللاحقة للاتفاق.

ورفضت الصين حتى الآن مطالب ترمب بإجراء تغييرات عميقة في إدارة اقتصادها يعتبر محللون بأنها قد تقوض الحزب الشيوعي سياسيا.