قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: وقّعت شركة "طيران استانا" الكازاخستانية والمجموعة الأميركية بوينغ الثلاثاء "خطاب نوايا" لشراء 30 طائرة من طراز "ماكس 737" الممنوعة من التحليق بعد حادثتي تحطم مرتبطتين بنظام آلي وظيفته منع سقوط الطائرة.

وقالت بوينغ بعد التوقيع في معرض دبي للطيران، إنّ "طيران استانا" وهي شركة النقل الجوي الوطنية في كازاخستان، تنوي شراء طائرات "ماكس 737-8" لصالح شركة "فلاي اريستان" المنخفضة التكلفة والتابعة لها.

ويفترض أن يجري التوقيع على اتفاق الشراء خلال الأشهر المقبلة.

وكانت بوينغ أعلنت الاثنين عن صفقة مع شركة "صن اكسبرس" التركية للنقل الجوي لتزويدها بعشر طائرات من طراز "737 ماكس 8" بقيمة 1,2 مليار دولار، تضاف إلى طلبية أخرى تشمل 32 طائرة من طراز "ماكس".

ومنذ آذار/مارس الماضي، مُنعت كل الطائرات من نوع "بوينغ 737 ماكس" من التحليق بعد تحطّم طائرة من النوع نفسه تابعة لشركة الطيران الإثيوبية في رحلة بين أديس أبابا ونيروبي، ما أدى إلى مقتل 157 شخصا.

وقبل ذلك تحطّمت طائرة تابعة لشركة "لايون اير" الاندونيسية من الطراز نفسه ما أسفر عن سقوط 189 قتيلا قبالة سواحل إندونيسيا.

ولا تزال "بوينغ" تعمل على استعادة الثقة بطائرتها بعدما تبيّن أن حادثتي التحطم اللتين وقعتا العام الماضي مرتبطتان بنظام آلي وظيفته منع سقوط الطائرة. وهذه أحد أكبر تحديات الشركة منذ تأسيسها قبل نحو 103 أعوام.

وفي أيلول/سبتمبر الماضي، دخلت شركة بوينغ في المرحلة الأخيرة لتطبيق تعديلات طلبت منها بهدف رفع حظر الطيران عن طائرتها "737 ماكس".