ابوظبي: ضخ المستثمرون الأجانب 14,4 مليار درهم (نحو 4 مليارات دولار) كودائع في الجهاز المصرفي الإماراتي خلال الأشهر الثلاثة الماضية، بحسب أرقام رسمية.

ورفع هذا الأمر من إجمالي ودائع هذه الشريحة من المستثمرين إلى 204,4 مليارات درهم مع نهاية شهر نوفمبر من العام 2019 مقارنة مع 189,8 مليار درهم في سبتمبر من العام ذاته.

ويعكس ارتفاع وتيرة التدفقات الأجنبية في الجهاز المصرفي المحلي "الثقة الكبيرة التي تحظى بها البنوك الإماراتية في أوساط المستثمرين الأجانب التي ما زالت تحافظ على المركز الأول خليجيا وشرق أوسطيا من حيث الملاءة المالية وحجم الأصول والربحية"، وفقا للمصرف المركزي الإماراتي.

وتوقع المصرف في تقرير الأحد استمرار النمو خلال الفترة المتبقية من العام 2019 "وهو ما سيسهم في منحه المزيد من القوة والملاءة المالية".

وبحسب بيانات المصرف، فقد "تواصل تفوق ودائع غير المقيمين على قروضهم في الجهاز المصرفي منذ بداية العام 2019 حيث وصلت قيمة القروض 160,1 مليار درهم مع نهاية شهر نوفمبر يقابلها ودائع بقيمة 204,4 مليارات درهم في الشهر ذاته".

وتشكل ودائع غير المقيمين نحو 11,2 بالمئة من إجمالي الودائع لدى الجهاز المصرفي الإماراتي والتي بلغت قيمتها 1,819 تريليون درهم في نهاية شهر نوفمبر من العام الجاري.