قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خفضت شركة النفط البريطانية العملاقة بريتش بتروليوم (بي بي) الأربعاء انفاقها المقرر لعام 2020 بمقدار الربع، واعلنت عن اضرار بقيمة مليار دولار بسبب انهيار اسعار النفط بعد أن الحق وباء كوفيد-19 اضرارا جسيمة بالطلب على الخام.

ولحقت اضرار جسيمة بقطاع الطاقة بسبب انهيار اسواق النفط العالمية جراء الوباء وكذلك حرب الأسعار الضارية بين روسيا والسعودية، المنتجين الرئيسيين للخام.

وقالت الشركة في بيان ان انفاقها لهذا العام سيبلغ 12 مليار دولار (10,8 مليارات يورو) أي اقل من الانفاق المخطط له سابقا بنسبة 25%.

واضافت الشركة المدرجة في بورصة لندن، أنها ستخفض التكاليف بمقدار 2,5 مليار دولار بنهاية 2021 مقارنة مع العام السابق.

وذكرت أن نتائجها للربع الأول التي ستصدر في 28 أبريل ستشتمل خفضاً بقيمة مليار دولار يرتبط بانخفاض الطلب في السوق.

وصرح الرئيس التنفيذي للشركة برنارد لوني "نحن نعمل على حماية الصحة المالية للشركة".

وأضاف "ربما تكون هذه أقسى ظروف يمر بها قطاعا النفط والغاز منذ عقود، ولكنني واثق بأننا سنجتازها، فنحن نعرف ما يجب أن نفعل، وقد فعلنا ذلك في السابق".

وتراجعت اسعار النفط في العالم الى ادنى مستوى منذ 18 عاما وبلغ سعر البرميل نحو 20 دولاراً، بحيث بلغت نسبة الهبوط في الربع الأولى نحو 65%.

واضاف لوني "نتحرك الان بسرعة وبشكل حازم لتعزيز إطارنا المالي للتصدي لظروف السوق المتقلبة والصعبة جداً حالياً".

مواضيع قد تهمك :