قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: أعلنت وزارة التجارة الأميركية، إضافة 11 شركة صينية إلى القائمة السوداء الاقتصادية الأميركية، لتورطها في انتهاكات لحقوق الإنسان فيما يتعلق بمعاملة بكين لسكانها من الأويغور بمقاطعة شينجيانغ.

وقالت في بيانٍ صادر اليوم: إن هذه الشركات تشمل العديد من شركات المنسوجات وشركتين تقول الحكومة إنها كانت تجري تحليلات جينية تستخدم لمزيد من القمع للأويغور والأقليات المسلمة الأخرى.

وبحسب البيان، تعد هذه هي المجموعة الثالثة من الشركات والكيانات في الصين التي أضيفت إلى القائمة السوداء للولايات المتحدة بعد أن أضاف إعلانين سابقين، 37 شركة وكياناً قالت واشنطن إنها متورطة في قمع الصين في شينجيانغ.