قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وصلت إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة أمس 37 رحلة دولية، تقل على متنها 9300 حاج من ضيوف الرحمن يمثلون ما يزيد عن ثلاث دول إسلامية هي تركيا والهند وتايلند، وسط منظومة من الخدمات والتسهيلات التي وفرت من قبل الجهات ذات العلاقة بأعمال الحج في المنطقة، ومن المتوقع وفقا للاجتماع ألتنسيقي الرابع عشر للجهات المعنية بموسم حج عام 1430هـ، قدوم أكثر من 1600 رحلة جوية، تقل على متنها أكثر من 400,000 حاج طيلة موسم الحج الحالي.
وأكد مدير عام فرع وزارة الحج في منطقة المدينة المنورة محمد بن عبدالرحمن البيجاوي بدء تطبيق خطة الحج لفرع الوزارة أمس، والتي اشتملت على تشغيل مكاتب فرع الوزارة وتسيير الفرق المتابعة والمراقبة الميدانية، وضخ ما يزيد عن 650 موظفا من منسوبي الفرع إلى الميدان لتطبيق متطلبات خطة الحج للموسم الحالي.
وأشار البيجاوي في حديث للوطن إلى أن خطة الوزارة التي يتم تنفيذها بواسطة فرعها بالمدينة المنورة تهدف إلى رفع مستوى التنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة وكذلك تيسير تبادل ومرور البلاغات والبيانات الميدانية بين أقسام ولجان الوزارة والجهات التي يشرف عليها الفرع ويشارك في تنفيذها حوالي 5 آلاف موظف من مؤسسات أرباب الطوائف ومكاتب الخدمة الميدانية ومراكز إرشاد الحجاج التائهين والمكاتب التابعة لمكتب الوكلاء الموحد والنقابة العامة للسيارات وشركات نقل الحجاج ومراكز المساندة.
وبين أنه في مجال الخدمات المباشرة والمساندة تم تفعيل نظام الحاسب الآلي في مجال تسجيل عقود الإسكان في بعثات الحج والشركات السياحية ووكالات السفر بين فرع الوزارة والمؤسسة الأهلية للأدلاء والتوسع في استخدام البريد الإلكتروني في مجال تبادل البيانات والمعلومات على مستوى فروع الوزارة والمؤسسة الأهلية للأدلاء بما يحقق التنسيق السريع في تقديم الخدمات وتفعيل آلية تطبيق برنامج مراقبة الحافلات المغادرة عبر مركز التفويج بالكيلو 9 لتشمل تسجيل المعلومات الأساسية للحجاج.
وأضاف البيجاوي أن الفرع يسعى إلى تحقيق أهداف الخطة عبر عدد من البرامج التنفيذية للخدمات الميدانية ومنها برنامج الاستقبال والتفويج ويشمل مركز استقبال حجاج الجو والبحر بالهجرة ومركز مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز ومركز استقبال حجاج البر ومركز مراقبة تفويج الحجاج بالكيلو 9 ومنفذ ينبع البحري وسيتم هذا العام تنفيذ مشروع إرشاد حافلات نقل الحجاج حسب الخطة التشغيلية للهيئة التنسيقية لمؤسسات أرباب الطوائف لتفويج الحجاج على مساكنهم ليشمل حجاج الشركات السياحية ووكالات السفر وبرنامج المتابعة والمراقبة ومراقبة ومتابعة أداء الجهات المعنية بتقديم الخدمات للحجاج مثل المؤسسة الأهلية للأدلاء ومكتب الوكلاء الموحد والنقابة العامة للسيارات ومجموعات الإسكان وبعثات الحج والشركات السياحية.
وقال البيجاوي إنه تم في موسم حج هذا العام تطوير برنامج المتابعة والاستعلام والإجراء لعمليات مغادرة الحجاج آليا عبر شبكة الحاسب الآلي بعد ربط جميع مكاتب الخدمة واللجان بحاسب الوزارة عبر مركز الحاسب والمعلومات ومطابقته ميدانيا.
وكانت قد وصلت للمدينة المنورة أول من أمس أولى رحلات الحج الماليزية تحمل على متنها 396 حاجاً. وكان في استقبالهم بمطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي السفير الماليزي البروفسور داتو سيد السقاف, والقنصل محمد خالد محمد نور الدين, والرئيس التنفيذي لحجاج الدول العربية ورئيس مكتب جنوب آسيا فهد عبد الحميد شحاتة. وعبر رئيس بعثة الحج الماليزية عن شكره وتقديره لحكومة خادم الحرمين الشريفين على ما تقدمه من جهود مخلصة لخدمة ضيوف الرحمن وزوار مسجد نبيه صلى الله عليه سلم مشيدا بما لمسه من تطور حقيقي وملموس خلال السنوات الماضية لخدمة الحجاج والزوار.