قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام أباد ndash; علي مطر: في جريمة شرف تقشعر منها الابدان؛ تم إحراق رجل وإمراة في قرية باكستانية وتم ذلك امام أطفالهما وبعد 10 اعوام من زواجهما، طبقا لما أفادت به مصادر الشرطة الباكستانية. تفحم جسد الزوج ظهور احمد وزوجته نسيم أمام اطفالهما الاربعة في قرية جوك سابو يوم الأربعاء. القصة وتفاصيلها تفيد بان أحمد قد خطف نسيم قبل عشرة أعوام وتزوجها خلافا لرغبة أهلها الذين لم ينسوا هذه الفعلة التي اعتبروها شنيعة وظلوا يبحثون عن مكانهما لحين ان عثروا عليهما واحكموا وثاقهم واحرقاهما بطريقة وحشية بشعة.

وفي حادثة شرف اخرى تم قطع انف واذني رجل في قرية عناية بور ماهوتا الواقعة بالقرب من مدينة ملتان بوسط باكستان لانه أقدم وبسبق الاصرار والترصد في نظر خصومه على الزواج من فتاة تنتمي للقبيلة المناوئة لقبيلته وذلك قبل عامين مضيا طبقا لما أفادت به مصادر الشرطة. عشرون رجل اقتحموا المنزل واقتادوا اقبال واخيه وامه الى الحقول وجدعوا انفه وقطعوا اذنيه. المهاجمون لم ينسوا أن يتسلوا كذلك بجذع انف اخي الضحية وان يقطعوا يد امه في اخر فصل من فصول جرائم الشرف التي تضرب من حين لاخر في ارياف باكستان التي تتشدد في نظم المحافظة على التقاليد البائدة التي توارثتها لقرون طويلة.

ولكن الضحية أكثر من تقديم الحمد لربه لان المهاجمين لم يتخلصوا منه بقتله والإلقاء ببدنه جثة هامدة. ربما افلحت توسلات أمه في جعلهم يشعرون بان هناك قلوبا بين جنبات صدورهم. وهو شعور ربما لم يكونوا يدرون به من قبل وجاءت فرصة سانحة ليدركونه.