قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أوضح الفنان تامر عبد المنعم أن حضوره جلسة النطق بالحكم على الرئيس الأسبق حسني مبارك صباح أمس جاء بناءً على دوره كإعلامي، مؤكداً على أنه يرفض التعليق على قرار القاضي من أجل النطق بالحكم حتى نهاية نوفمبر(تشرين الثاني).



القاهرة: أثار حضور الفنان تامر عبد المنعم لجلسة النطق بالحكم على الرئيس الأسبق حسني مبارك والتي أقيمت صباح أمس وأجلتها المحكمة حتى نهاية شهر نوفمبر(تشرين الثاني) لاستكمال الإطلاع على الأوراق، العديد من التساؤلات حول الصفة التي حضر بها وما إذ كان حضوره بمثابة مرافقة لوالد زوجته المحامي الشهير فريد الديب الذي يترافع عن الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وأوضح&"عبد المنعم" لـ"إيلاف" أنه حصل على تصريح بحضور الجلسات منذ بداية المحاكمة قبل أكثر من عام، مشيراً إلى أن التصريح جاء بصفته كإعلامي،&لأن إسمه مسجَّل لدى الهيئة العامة للإستعلامات ولم يواجه أية عقبات بالحصول على التصريح.

وأضاف أن حضوره بالأمس لم يكن المرة الأولى وإنما سبق وحضر جلسات عدة مؤكداً على أنه لن يقوم بالتعليق على ما حدث في الجلسة من تأجيل النطق بالحكم إلى جلسة أخرى حتى نهاية شهر نوفمبر(تشرين الثاني).
&