: آخر تحديث

الشيخة هند بنت فيصل القاسمي: المرأة جزء من الحل لتحقيق السلام

إيلاف من بيروت: أكدت مصممة الأزياء الإماراتية الشيخة هند بنت فيصل القاسمي على أن المرأة عنصر أساسي في تأسيس المجتمعات ولا بد من الدمج بين الرجل والمرأة من أجل تحقيق السلام في الشرق الأوسط، وكشفت في حديث صحفي عن أهمية تمكين المرأة ودمجها فيي سوق العمل الى جانب الرجل، وتحدثت عن تحولها من هندسة العمارة الى تصميم الأزياء، إضافة إلى الإبداع الذي يتميز به مصمم الأزياء.

وحول دور المرأة من أجل تحقيق السلام قالت: حيثما يوجد نزاع، يجب أن تكون المرأة جزءاً من الحل، وبما أن المرأة هي دائماً جزء من الحل للوصول الى السلام، فقد حان الوقت لكي نعترف بالسلطة التي تقوم بها المرأة في مجتمعنا. يجب أن تكون الأسرة العربية قوية الشخصية في داخل و خارج المنزل، و يتم ذلك إذا كان الرجل يلعب دوره بالشكل الصحيح لخلق السلام المستدام. فالإمارات العربية المتحدة، على سبيل المثال، لديها مؤسسات نسائية تسلط الضوء على النساء في القوى العاملة وتدعمهن، مما لا يفسح مجالا للانقسامات ويتيح مجالاً أكبر للمساواة، والإمارات دمجت دور المرأة بطريقة فعالة في الوزارات لأن المرأة تنجز. ويسعى الشيخ محمد بن راشد إلى جعل الوزارات تضم 50% من النساء.

من العمارة الى تصميم الأزياء

وعن تحولها من الهندسة المعمارية الى تصميم الأزياء قالت: الهندسة المعمارية والأزياء لديهما الكثير من الأشياء الشائعة في التقنيات المادية والرقمية مثل المنسوجات ذات التقنية العالية ومواد البناء، وبرامج الكمبيوتر بمساعدة التصميم والعديد من البرامج الأخرى التي لها الاستخدامات المشتركة للهندسة المعمارية والأزياء. ومن الواضح أن الهندسة المعمارية والأزياء تؤثران على الفن والرسومات والتصميم الداخلي، والتحول من الهندسة إلى تصميم الأزياء هو التحول السهل إلى حد ما، والجانب الأكثر أهمية هو أن تكون الخبرة و التدريب والرسم، وخلق مجموعات لوضعها في نطاقها الصحيح أمر حيوي في هذه الحالة، ويجب إظهار القدرة على بيع البضائع والعلامة التجارية و لها أهمية خاصة في ذلك السياق ليكون التحول ناجحاً.
عن فكرها في تصميم الأزياء قالت: بيئة الأزياء تعيش على التخيلات والإبداعات، و تكون فرحة كبيرة للمصمم عندما يرى الناس وهم يرتدون ما صممه، هذه التصاميم فعلاً تجعل حياتهم أفضل.

وتضيف:" مهنة التصميم تدخلك لعالم من الجنون. فهذا الشيء دافع معنوي للناس لكي يدخلوا في هذا المجال".

وتكمل:" بمجرد الانتهاء من الخلطات الإبداعية الخاصة بك، إمزجها مع الموضة و ما يحبه الناس. فنجاحك يعتمد على قوة انتشار خيالك على أرض الواقع، ولكي تكون موهوباً يجب أن لا توافق على الطرق التقليدية، وأن تذهب ضد كل العالم وتتبع خيالك".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

"خبصة" فيلم لبناني يحاكي المساكنة والزواج والطبقيّة بأسلوب كوميدي
المزيد..
في ترفيه