: آخر تحديث
يتوقع الريادة للنجوم الشباب

محمد حسين: الدراما الخليجية تعبر إلى العالمية عبر "نتفليكس"

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: يزور الكويت المنتج والموزع الإماراتى محمد حسين من أجل التحضيرات النهائية لإطلاق الدورة الرمضانية التلفزيونية الجديدة الحافلة بالانجازات الفنية الكبيرة كما جاء في تصريحه الذي أكد فيه على أن الدراما الخليجية ستكون حاضرة خلال شهر رمضان المبارك على شبكة "نتفليكس" التي أرسلت إلى الكويت فريقاً فنياً من لوس انجلوس لتصوير الفيديوهات الدعائية الخاصة بالأعمال التى تم اختيارها للعرض خلال شهر رمضان على المنصة وبينهم العملين الجديدين "ماذا لو ؟" من اخراج حسين دشتي، و"حضن الشوك" من إخراج حمد البدري، اللذين يمثلان مرحلة متجددة من مسيرة وصناعة الإنتاج الدرامي على المستوى الخليجي_ بحسي تعبيره. 

 



وفيما يؤكد أن "صناعة الدراما الخليجية هذا العام ستشهد قفزات كبرى"، يشير إلى الأعمال التي قام بتوزيعها. حيث تم_ من خلال"اكتف ميديا"– توزيع عدداً بارزاً من الأعمال الخليجية . وهي:
- مسلسل "الديرفة": سيُعرض في قنوات الكويت ودبي وروتانا والشارقة ومنصات أخرى عالمية مثل – فيو كليب – و – تيللي- . 
- مسلسل "إفراج مشروط ": على قنوات الكويت و– ام بي سي – و – او اس ان – والبحرين – وعدد من المنصات العالمية . 
- مسلسل "ماذا لو ؟": على قناة ابوظبي و نتفليكس . 
- مسلسل "حضن الشوك": على الكويت وروتانا ونتفليكس 
- مسلسل "سبع ابواب": على منصة "جوال" إحدى أهم المنصات السعودية الجديدة
كما يشير إلى أن هناك عدد آخر من الأعمال التي يتم التحضير لتوزيعها لخارج الدورة الرمضانية، بينها مسلسل "25 دقيقة" . 

 



وعن أبرز الملاحظات حول صناعة الإنتاج التلفزيوني قال "حسين": هنالك جيل من الشباب راحوا يسيطرون على صناعة الإنتاج. فالمنتج عبدالله بوشهري يقدِّم هذا العام عملين كبيرين هما "الديرفة" و"إفراج مشروط". وأيضا المنتج حسين دشتي من خلال مسلسل "ماذا لو؟". مضيفاً: "لا يمكن تجاوز أسماء المخرجين الشباب ومنهم عيسى ذياب ومناف عبدالله وحسين دشتي وحمد البدري . وهكذا الأمر على مستوى حضور النجوم الشباب الذين يمثلون رصيداً إضافياً لهذه الصناعة".
وهو يتوقع لبعض الأسماء أن تُحقق حضوراً لافتاً منهم علي الحسيني وعلي ششتري في مسلسل "ماذا لو ؟" بالإضافة لعدد آخر من الوجوة الشابة. كما يراهن على "تألق الكبار بحضورهم الرائع وبينهم الفنانين سعد الفرج ومحمد المنصور وأسمهان توفيق وخالد أمين وفيصل العميري وعبدالرحمن العقل وغيرهم من أجيال الفنين الخليجيين". 

 



ويختم حسين: "إن حضور الدراما الخليجية على المنصة العالمية "نتفليكس" يمثل إنجازاً حقيقياً وإضافةً لرصيد الصناعة خصوصاً." وقال: "إن هذه الأعمال سوف تترجم الى خمس لغات عالمية وهذا يعني دخول صناعة الإنتاج الدرامي الخليجي إلى العالمية". 
 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

يسرى محنوش: هناك إمكانية للتعاون مع مروان خوري قريباً
المزيد..
في ترفيه