تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

تفاصيل إنفصال برادلي كوبر و العارضة الروسية إيرينا شايك

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: أعلن الممثل برادلي كوبر والعارضة الروسية أيرينا شايك إنفصالهما بشكل نهائي بعد علاقة دامت أربعة أعوام، نتج عنها إبنة عمرها سنتين. 
وكان آخر ظهور للثنائي في حفل جوائز الأوسكار هذا العام، ورافقتهما والدة كوبر، ولم يظهرا سوية منذ حينها.
وبحسب مصدر مقرب من الثنائي: "بعد إنحسار الشغف في علاقتهما لم يعد هناك قاسم مشترك يجمع بينهما".
"لم يتسوقا سوية لتأثيث المنزل الذي يعيشان فيه في بكاليفورنيا، كان دوماً منزله، كما أنهما لم يتزوجا بعد أن رزقا بإبنتهما، كانت شايك متأكدة من أن الإنفصال قادم لا محالة، فقد شعرت بأنهما لم يؤسسا لحياتهما معاً، ولا شيء يجمع بينهما خارج إطار مسؤوليتهما تجاه إبنتهما" يضيف المصدر.
كما أنهما مؤخراً قضيا وقتاً بعيداً عن بعضهما لسبر غور مشاعرهما، ولإختبار فكرة الإنفصال عن بعضهما.
ويضيف المصدر بأن العلاقة ودية، ويأملان بأن تستمر كذلك لأجل مصلحة الطفلة، على أن يتشاركا حضانتها.
يذكر أنه قبل إنفصالهما إنتشرت شائعات كثيرة عن الصعوبات التي تمر بها علاقتهما، وتم تضخيمها بسبب علاقة كوبر القوية بالليدي غاغا خلال تحضيرهما ل فيلم ولادة نجمة A Star Is Born.

الليدي غاغا وإيرينا شايك وبرادلي كوبر خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار


وفي أكتوبر الماضي صرح مصدر بأن علاقة كوبر وشايك تعيسة، فهو شخص روحاني ولا يشرب، وهي تحب الخروج والحياة الصاخبة.
ورصدت عدسات الباباراتزي شايك وهي تغادر منزلها يوم الخميس الماضي ومعها حقيبة سفر توجهت بها الى المطار.


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

جمهور جرش يتحول الى كورال للفنان وائل كفوري
المزيد..
في ترفيه