قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: شاركت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون في زيارة زوجها الأمير البريطاني وليام إلى القمة الجليدية الآخذة بالذوبان بسلسلة جبال هندو كوش والتي لا تبعد كثيراً عن حدود باكستان مع أفغانستان. حيث شهدا بنفسيهما تأثير تغيّر المناخ الذي يسعيان لتسليط الضوء عليه من خلال زيارتهما.

ولقد وصلا على متن طائرة هليكوبتر إلى الطرف الشمالي من قمة تشياتيبو الجليدية حيث أوضح لهما خبير في تغير المناخ كيفية انحسار ثلوجها. علماً أنها واحدة من إجمالي 7200 قمة جليدية في باكستان، يقول مسؤولو الأرصاد الجوية أن هناك مؤشرات على ذوبان ثلوجها استناداً إلى بيانات جُمعت على مدى السنوات الخمسين الماضية.

ويحسب وكالة رويترز، فقد توقف دوق ودوقة كمبردج في وقتٍ سابق بمطار في تشيترال حيث حصلا على قبعة جبال تقليدية مزيّنة بالريش مثل قبعة حصلت عليها والدة وليام الأميرة ديانا خلال زيارتها للمنطقة في عام 1991. كما مُنحا ألبوماً لصور التُقِطَت لها أثناء الزيارة.

وأكد وليام في الكلمة التي ألقاها_ في حفل استقبال استضافته المفوضية العليا البريطانية عند نصب تذكاري في العاصمة إسلام اباد_على أهمية زيارة القمة الجليدية والتحدي الذي يمثله تغيّر المناخ، وهو من المواضيع الرئيسية التي يركزان عليها في رحلتهما التي تستمر خمسة أيام.