قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: بدأ عرض فيم American Son وهو إنتاج أصلي لشركة نتفليكس من بطولة كيري واشنطن وستيفن باسكال، وتدور أحداثه حول أمرأة سوداء كيندرا (واشنطن) متزوجةمن سكوت (باسكال) وهو رجل أبيض، يختفي ولدهما في ظروف غامضة، وينتهي بهما الأمر في قسم الشرطة لمعرفة ما حصل له.
ممل يؤدي لفتج جراح قديمة حول العنصرية والخوف وزواجهما المضطرب.
الفيلم يستند الى مسرحية برودواي لكريستوفر ديموس براون التي عرضت في شتاء عام 2018.

كيني ليون الذي أخرج المسرحية قام بإخراج الفيلم، ومعه نفس فريق عمل المسرحية.

ويعتبر الفيلم ضمن إنتاجات نتفليكس التجريبية، فهو يحتفظ بطابعه المسرحي، خصوصاً وأن غالبية القصة تدور في غرفة الانتظار بقسم الشرطة ، وبالنتيجة نشعر بأننا نتفرج على مسرحية مصورة بطريقة سينمائية.
أن تأتي بالمسرح الى جمهور عريض هي حتماً مغامرة تقوم بها الشركة العملاقة، قد لا تستهوي نفس جمهور نتاجها التجاري، إلا أنها تفتح مجالاً لعالم جديد، ترى فيه اعمال مسرحية كانت محصورة بين جدران برودواي، تجد جمهوراً أوسع مما يتيح فرصاً لكتاب، ومخرجين، وممثلين جدد ليراهم الجمهور ويسمعهم خارج جدران المسرح العريق.