قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: شاركت النجمة جيسيكا ألبا في حملة مساواة الأجور التي أطلقها "اللاتين أميركانز" في أميركا تحت الوسم #LatinaEqualPay. وذلك بصورة نشرتها عبر حسابها الخاص على "إنستغرام" وأرفقتها بتعليقٍ جاء فيه رفضاً للفجوة الأوسع بين أجور العمال اللاتينيين الذين يكسبون بمعدل متوسطي ​​54 سنتًا فقط مقابل كل دولار يتم دفعه للرجل الأبيض! وشرحت: هذا يعني أنه على الرجل اللاتيني أن يعمل بما يقرب العامين ليكسب ما يكسبه الرجل الأبيض في سنةٍ واحدة. مشيرةً إلى أن الوضع غير مقبول، ويجب العمل على تغييره بأسرع وقت، لأن اللاتينيين يعملون بجد ويستحقون الأجر على قدم المساواة!
وشاركت منشورها مع عدة صفحات لحملات نشطة في مجال المساواة ومنها @phenomenal tee benefits و @mujerxsrising، التي تحمي حقوق النساء المهاجرات.


هذا الموقف، لاقى تفاعلاً ومشاركة العديد من النجوم، فيما كان مُلفِتاً موقف المرشحة السابقة لرئاسة الجمهورية الأميركية هيلاري كليننون التي شاركت بيوم "تكافؤ الأجور"، كاتبة: إن المعدل المتوسطي لأجور اللاتينيين حتى عام 2019 هو المعدل الذي حققه الرجال البيض في العام 2018. .
ونشرت جدولاً رقمياً شارحة الفرق غير العادل بين الأجور، وقالت: "لدينا القدرة على تغيير السياسات والديناميات التي تؤدي إلى هذا التباين، فلنعمل لننجح بالتغيير"