"إيلاف" من الرياض: يُشارك الفيلم السعودي "آخر زيارة" للمخرج عبد المحسن الضبعان في المسابقة الرسمية لمهرجان مراكش الدولي، والمقررة في الفترة بين 29 نوفمبر إلى 7 ديسمبر من العام الجاري.


وهو أول فيلم روائي طويل لمخرجه، ويجمع في بطولته أسامة القس وعبد الله الفهاد بمشاركة فهد الغريري، مساعد خالد، غازي حمد، وشجاع نشاط. علماً أنه من كتابة الكاتب فهد الأسطاء وعبد المحسن الضبعان، وإنتاج محمد الحمود، فيما قاد الفريق الفني مدير التصوير التونسي أمين مسعدي الذي حازت أفلامه على جوائز دولية عديدة.

الجدير ذكره أن هذا العمل السينمائي قد حظي بدعم من مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) بعد فوز نص الفيلم بمسابقة أيام الفيلم السعودي سنة 2017. علماً أنه عُرِضَ في مهرجان "كارلوفي فاري" بتشيكيا في شهر يونيو الماضي، ونافس في المسابقة الرسمية في الدورة 68 لمهرجان منهايم - هايدلبرغ الألماني الدولي السنوي والمتخصص بأفلام الآرت هاوس.

في الصورة منتج العمل الى اليمين ومخرجه إلى أعلى اليسار بالإضافة لممشهد من أحداثه

هذا ويُعدّ العام 2019 سينمائياً خالصاً بالنسبة للسعوديين بدءاً من مشاركة فيلمي "المرشحة الرئيسية" و"سيدة البحر" في مهرجان فينيسيا وحصدهما للجوائز إضافة إلى مشاركتهما في مهرجاني قرطاج والقاهرة وثناء النقاد عليهما، وصولاً لمشاركة فيلم "آخر زيارة" في مهرجاني "كارلوفي فاري" و"منهايم هايدلبرغ" قبل مشاركته غداً في مهرجان مراكش الدولي .