قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: أكدت نادين الخالدي، قائدة فرقة طرباند العربية القادمة من السويد، على أهمية تواجد الفنانين بين جمهورهم وبيئتهم العربية وتعرّفهم عليها عن قرب، "خاصةً في إمارة الشارقة ذات الثقل المعرفي والإبداعي الكبير". موضحة أنها ستُحيي الحفل، مساء السادس من ديسمبر المقبل، ضمن الموسم الجديد لأمسيات "هلا بالمجاز"، الغنائية والموسيقية، الذي "يعُتبر محطّةً مهمّةً في مسيرة الفرقة الفنية". وقالت: "هذه هي المرّة الأولى التي نتواجد بها في إمارة الشارقة، المدينة التي باتت اليوم سفيرةً للثقافة والإبداع والفنون العربية للعالم بأسره. ونحن سعداء لأننا نقابل جمهورنا العربي على مسرح المجاز، هذا الصرح المعماري الفني والثقافي المتميّز الذي يُلهِم كلّ الفنانين لتقديم جميع ما لديهم من إبداعات، ونأمل أن يستمتع الجمهور بما سنقدمه في السهرة التي سنتشرّف فيها بمرافقة أحد عمالقة الفن والموسيقى العربية، الفنان العراقي الكبير إلهام المدفعي".

وأضافت: "منذ بداية مشوارنا، حرصنا على أن نوازن في أعمالنا الموسيقية بين ثقافتين، واحدة تعيش معنا وأخرى نعيش فيها، وهي حضارة الشرق وتراث بلادنا الفني والحضاري، والثقافة الفنية والموسيقية الغربية، وهذا المزيج قادنا لأن ندمج ما بين المؤلفات الموسيقية التراثية الخالدة على الساحة الفنية الغنائية العربية، وبين الرؤى الموسيقية التي اشتُهِر بها الغرب".

وتابعت: "هذا المزيج بمثابة الجسر الذي نبنيه لتلتقي حضارتان عريقتان ويتحاور الإنسان من خلالهما في إطار الجمال والسلام والمحبة، ونُعِدُ للجمهور العربي في الشارقة مجموعةً من الأعمال التي نتطلع لأن تنال إعجابه، وإنه لمن الرائع أن نقدّم فنّنا إلى المنطقة العربية عبر بوابة الشارقة".