قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: طالبت السيدة الأميركية الأولى، ميلانيا ترامب في تغريدة عبر "تويتر"، بالحفاظ على خصوصية ابنها "بارون"، البالغ من العمر 13 عاماً، وإبعاده عن السياسة. وذلك في ردها على أستاذة الحقوق بجامعة ستانفورد باميلا كارلان التي قالت أثناء جلسة التحقيق في قضية عزل الرئيس دونالد ترامب: "ينص الدستور على أنه لا يمكن أن يكون هناك ألقاب للنبلاء. لذا فأن الرئيس يستطيع أن يسمّي ابنه بارون، لكنه لا يستطيع أن يجعله بارونا".

الأمر الذي أغضب ميلانيا الأم خاصةً بعدما أثارت هذه "المزحة" موجةً من الضحك بين الحضور. ما دفعها لتغرِّد كاتبة: "يستحق طفل قاصر احترام خصوصيته ويجب أن يبقى بعيداً عن السياسة.. باميلا كارلان، يجب أن تخجلي من صيحاتك المتحيّزة واستغلالك لخصوصية قاصر".