قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: انتقد النجم الأميركي “50 سنت” انحياز الإعلامية والمنتجة والممثلة أوبرا وينفري باعتبارها تُسلِّط الضوء&بقضايا التحرّش والاعتداء الجنسي على النجوم ذوي البشرة السمراء من&أصولٍ أفريقية، متجاهلة البيض الذين تشملهم مثل هذه الاتهامات. علماً أنها&شاركت في مقابلة مع وايد روبسون وجيمس سايفتشاك، بعد عرض&الوثائقي Leaving Neverland الذي تحدّثا فيه بإسهاب عن تعرّضهما للتحرّش الجنسي في الطفولة على يد مايكل جاكسون.

وسجّل "النجم الأميركي" نقده عاتباً في تعليقٍ أرفقه&بصورة لـ"وينفري وسيمونز". حيث كتب: “لا هارفي واينستين، ولا إبستين (جيفري)… فقط مايكل جاكسون وروس سيمونز، هذا أمر محزن”. وأضاف: “هذه الأفلام الوثائقية تدين علناً الأشخاص الذين تستهدفهم، وتحملّهم الذنب حتى تثبت براءتهم”.
&