قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: أشارت الفنانة درة إلى أنها كانت تحرص على التواجد المستمر على الشاشة في بدايتها، لكنها تعتبر تلك المرحلة فترة تعلّم وتجربة. موضحة أنها أصبحت في مرحلة جديدة وتصبّ اهتمامها على الإختيار الجيد في أعمالها.
وجاء كلامها في برنامج "القاهرة الآن" على قناة العربية الحدث، حيث شرحت أن مساحة الدور ومحتواه مهمان بنفس المقدار، لكنها فيما يتعلق بالدراما التليفزيونية، يجب تكون نجمة العمل حتى تقبل به. لكن الوضع يختلف في الأعمال السينمائية التي تحتمل وجود أكثر من بطل. لافتة إلى أنها قد تقبل الظهور السينمائي في مشهد كضيفة شرف فتحقق به نجاحاً كاسحاً، وهذا ما يقوم به نجوم السينما في كل أنحاء العالم، لكن الوضع يختلف في الدراما.

وناقشت مع مضيفتها لميس الحديدي مسألة الذكورية في السينما التي تعطي البطل أجراً أكبر لأن الجمهور بطبعه ذكوري ويميل لأفلام الحركة والبطولات، وكان لها رأيها بهذا بأن المرأة لها دور كبير وتُحقق مبيعات على شباك التذاكر رغم عدم إنصافها من قبل المجتمع. والمزيد في الرابط المرفق.