قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: أعلنت الفنانة باسمة من خلال حسابها الخاص على "فيسبوك"_ الذي يحمل اسمها الأصلي "بولا كيروز ترك"_ أنها اتخذت القرار باعتزال الفن من أجل التفرّغ للحياة الدينية. حيث كتبت: "أنا أعلن اعتزالي الفن أحبائي لأخدم الرب من كل فكري وعقلي ونفسي وبحسب مشيئته آمين".

قدمت باسمة العديد من الأعمال منذ انطلاقتها قبل نحو 22 سنة، وكانت أولى أغنياتها "وشوشني حبيبي سمعني كلام" و"في قربك وبعدك حياتي عشانك" في العام 1998. كما تعاونت مع الملحن اللبناني مروان خوري من خلال أغنيات مثل "دوبني دوب" و"كاسك حبيبي" وألبومي "عندي سؤال" و"عيني يا مو" ونالت شهرة واسعة مع انطلاقتها. إلا أنها غابت بعد ذلك عن الساحة الفنية من أجل التفرّغ لعائلتها.
هذا واستحضرت بخبر اعتزالها القرار الذي اتخذه الفنان اللبناني ربيع الخولي الذي ترك عالم الفن وتفرغ للمهمات الدينية، والفنانة أمل حجازي التي ارتدت الحجاب واعتزلت الغناء غير الديني.
وكانت قد أعلنت توجهها لدراسة اللاهوت، علماً أنها قالت مؤخراً "نحن نعيش في زمن التنك للفن." ثم عادت وخاطبت اللبنانيين مغبّرة عن انزعاجها من واقع التشرذم الحزبي كاتبة: مبروك عليكن احزابكن والوانكن وانتمئاتكن. انا من يمثلني هو السيد يسوع المسيح