قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

توم كروز
Getty Images
كان من المقرر تصوير الفيلم من سلسلة "مهمة مستحيلة" في مدينة البندقية خلال الأسابيع القليلة المقبلة

أرجئ تصوير الجزء السابع من سلسلة أفلام "مهمّة مستحيلة" في إيطاليا بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وكان من المقرر تصوير الفيلم في مدينة البندقية خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لكن شركة "باراماونت" قررت تأجيل التصوير حرصا على سلامة العاملين لديها والممثلين.

وقالت الشركة في بيان إن القرار اتخذ "بدافع الحذر الشديد على سلامة وصحة طاقمنا وممثلينا، واستجابة لجهود حكومة مدينة البندقية المحلية لتجنب التجمعات، منعا لانتشار الفيروس".

وجاء في البيان أن الشركة تدرك مخاوف فريق العمل في هذه الأزمة، ولذا سمحت لهم بالعودة إلى منازلهم، وأنها ستستمر في متابعة تطوّر الأوضاع بالتنسيق مع المسؤولين في الحكومة وفي القطاع الصحي.

وبحسب مجلة "ذا هوليوود ريبورتر"، لم يكن النجم توم كروز في إيطاليا، لكن طُلب من جميع أفراد الطاقم العودة إلى منازلهم".

وسجلت إصابة 200 شخص في إيطاليا، توفي سبعة منهم، لتصبح البلد الثالث من حيث عدد الإصابات بعد الصين وكوريا الجنوبية .

Tom Cruise
Getty Images
تعرّض توم كروز لعدة إصابات خلال تصوير أجزاء سابقة من "مهمة مستحيلة"

عوائق أمام تصوير "مهمّة مستحيلة"

ليست هذه المرة الأولى التي تواجه فيها سلسلة أفلام "مهمّة مستحيلة" صعوبات تجارية وتأجيل في مواعيد العرض أو التصوير:

-خلال الترويج للجزء الثالث من السلسلة، قامت شركة الإعلانات بتثبيت أجهزة تبثّ موسيقى الفيلم في ماكينات مخصصة لبيع الصحف في الولايات المتحدة. لكن البعض ظن أنها متفجرات واتصل بالشرطة التي عمدت إلى تفجير بعضها. وأدى السبب ذاته إلى إخلاء مستشفى في لوس أنجليس لتسعين دقيقة.

-خلال تصوير الجزء الأول في مدينة براغ، تمّ تنفيذ أكثر المشاهد كلفة في باحة قصر ليشتنشتاين. وحدّدت السلطات تكلفة يوم التصوير بـ2000 دولار، وعندما حان موعد التصوير أُبلغ فريق العمل أن تكلفة اليوم الواحد هي 23200 دولار.

-أدى توم كروز معظم الأدوارالصعبة بنفسه وتعرّض لأكثر من إصابة. مثل تعرّضه لكسور في ضلوعه خلال تصوير الجزء الثالث ولكسر في كاحله خلال تأدية مشهد قفز بين المباني في الجزء الثالث عام 2018.

-استقال المخرج جو كارناهان من مشروع تصوير الجزء الثالث.

- واجه الجزء الثاني مشاكل لوجستية وظروف مناخية صعبة، وتخلي مدير التصوير أندرو لسني عن المشروع ليلتحق بتصوير فيلم "لورد أوف ذا رينغز". ويصف المخرج جون وو هذا الجزء بأصعب الأفلام الذي عمل عليها.

مواضيع قد تهمك :