قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: أعلن وكيل الممثل السويدي ماكس فون سيدو وفاته في فرنسا عن عمر 90 عاماً. كما نعته ببالغ الألم والحزن زوجته المنتجة كاترين بريليه في حديث لمجلة باري ماتش.
وعُرِف الراحل بتفاصيل وجهه النحيل وصوته القوي، وهو الممثل الأشقر الطويل الذي ساعده شكله على المشاركة بالعديد من الأفلام التجارية وأعمال الدراما في هوليوود.
ولقد اشتهر بأدوار الرعب وتعددت أعماله السينمائية الناجحة مع المخرج السويدي إنجمار بيرجمان( Ingmar Bergman). بينها فيلم الخيال (The Sevemth seal) الذي جسّد فيه دور الفارس أنطونيوس بلوك، الذي يلعب مباراة شطرنج مع الموت في العام 1957. وهو الفيلم الذي عزز شهرة المخرج عالمياً. ثم تابعا تعاونهما بسلسلة أفلام بينها (Wild Strawberries) أيضاً في العام 1957 و(Through a glass darkly) في العام 1961 و(Winter Light) عام 1963 و(ٍShame) عام 1968.

وانتقل "فون سيدو" إلى هوليوود من خلال دور الأب ميرين بفيلم الرعب الكلاسيكي (The Exorcist) عام 1973، ثم عمل بعدها مع وودي ألن بفيلم (Hana and her sisters) ومع ديفيد لينش بفيلم (Dune) ومع سيدني بولاك بفيلم (Three days of the condor).

والجدير ذكره أن عطاء النجم الراحل لم يتوقف حتى بلغ منتصف عقده الثامن. حيث كانت آخر أعماله في الملحمة التاريخية ”حرب النجوم: القوة تستيقظ“ (Star Wars: The Force Awakens) الذي قدمه في العام 2015.