قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: انتهت عمليات تصوير ملحمة الحب والثأر "صقّار" المسلسل الذي تمتع بميزانية إنتاجية ضخمة من شركتي "غولدن لاين" و"آي سي ميديا"، في عمل بدوي مشوّق من تأليف دعد ألكسان وإخراج شعلان الدبّاس، يعيد الدراما السورية إلى البادية.

ويقدم بطولة المسلسل الدرامي مجموعة من أبرز النجوم العرب بينهم رشيد عسّاف، جولييت عوّاد، قمر خلف، نور علي، خالد نجم، محمد المجالي، عمر حلمي، لونا بشارة، روعة ياسين، رنا العظم، برآء الزعيم، ميرنا شلفون، تولاي هارون، فيلدا سمور، ديانا رحمة، ديما الحايك، تظلي الرواس وفاروق جمعات وعدد من الوجوه المعروفة

وتدور أحداث العمل الملحمي في البادية بكل تفاصيلها الأصيلة بما تتطلبه من ديكورات واكسسوارات ضخمة ودقيقة تحافظ على الأمانة الدرامية للبيئة المعالَجة، كحاضن لأحداث متصاعدة تتركز فيها ضمن قالب من الإثارة، صراعات العشق المستحيل والشرف والغيرة والغدر والإنتقام والمؤامرات في سبيل السلطة والدسائس في سبيل القلب.

عسّاف
وأكّد الفنان القدير رشيد عسّاف أنه يعتبر "صقّار" مشروعه الدرامي الذي يتبناه بجميع جوارحه، مشدداً على أنه من الأبرز في مسيرته المهنية الحافلة بالأعمال البدوية. وكشف أنه يجسّد شخصية تتميز بالقوة والدهاء والطموح الذي لا حد له، سواء في السلطة او في الرغبات، وحتى النساء.


الدبّاس
وقال المخرج الدبّاس إن أهم ما يميّز مسلسل "صقّار" من ناحية النص، هو كثرة الأحداث وتصاعدها بما يشّد المشاهد ويجدد ارتباطه بالعمل في كل حلقة من المشهد الأول الى المشهد الأخير.
وأشار الى أبرز ما تختص به شخصية "صقّار" التي تحمل تقلبات نفسية حادة: "في لحظة نجده عاشقاً ولهاناً، وفي لحظة أخرى نسراً كاسراً، ما يشكل تحدياً أمام أي مخرج وممثل".

وإلى جانب شخصية "صقّار" المحورية في العمل والتي غالباً ما تلقي شرق الأحداث على غربها، تلعب الشخصيات النسائية أدواراً بارزة في خطوط حافلة بوجهة نظر المرأة في التعامل مع الصراعات من جانب الأم والعشيقة والزوجة والفارسة أيضاً، فتكون محركاً للأحداث في بادرة جديدة في الأعمال البدوية وفق الدبّاس.

ونّوه المخرج بالتحضيرات الإنتاجية الضخمة لا سيما من الناحية التقنية، والإستعانة بمدير الإضاءة والتصوير يزن شربتجي الذي سيعتمد كاميرات بدقة 4K المتطورة، ومهندس الصوت مهدي رحيم زاده.