قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: يواجه عدد من النجوم الأميركيين أزمة فيروس كورونا بالتضامن مع المعجبين. حيث يطلبون منهم البقاء في بيوتهم منعاً لالتقاط العدوى. وفيما بادر عدد من نجوم هوليوود بالتبرع للمتضررين من فيروس كورونا وبينهم انجلينا جولي، أرنولد شوارزينجر وبليك ليفلي، أشارت الصحف لما تقوم به النجمتان تايلور سويفت وأريانا غراندي اللتين تحولان التبرعات للمعجبين الذين يخاطبونهم بحاجتهم الماسة للمال.
وفيما تقدم "سويفت" مساعدة بقيمة 3000$، تحوّل "غراندي" مبالغ بين 500 و 1000 دولار وتتكفل بمرتبات لما يقارب 20 ألف شخص خلال هذه الأزمة.

وإذ حذّر معظم النجوم على مواقع التواصل من التجمعات خشية من انتشار فيروس كورونا المستجد. كتبت "سويفت" في رسالة لمتابعيها عبر خاصية "Story" لموقع "إنستجرام": "أتابعكم وأحبكم كثيراً، ولكني، سأعبّر عن قلقي، لأن البعض لا يأخذ الأمور على محمل الجد في الوقت الجاري.. لقد رأيت تجمعات كثيرة بعيني في هذا الوقت الذي يجب أن نعزل فيه أنفسنا ونضحي بخططتنا الإجتماعية"

مواضيع قد تهمك :