قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: قررت ملكة جمال إنجلترا التخلي عن لقبها والعودة إلى مزاولة مهنتها من أجل المساهمة في مكافحة فيروس كورونا الجديد.


وقالت حاملة لقب ملكة جمال إنجلترا حاليا، بهاشا موخيرجي، إنها ستضع "تاج الجمال" جانبا حتى تتمكن من العودة إلى وظيفتها كطبيبة أثناء أزمة وباء "كوفيد-19".

وأوضحت موخيرجي قرارها قائلة: "أنا طبيبة مدربة، وستكون خدماتي أكثر فائدة في المستشفى"، بحسب ما ذكر موقع "سكاي نيوز" البريطاني.

وكانت موخيرجي قد عادت إلى بريطانيا بعد مشاركتها في واحدة من النشاطات الخيرية بالهند، للانضمام إلى زملائها في مستشفى "بيلغريم" بمقاطعة لينكولنشاير.

وبيّنت موخيرجي أنه في حين أن العمل الذي كانت تقوم به في الهند مهم، إلا أنها شعرت أن وقتها ومهاراتها ستكون ذات فائدة أكبر لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية خلال تفشي فيروس كورونا الجديد.

وأكدت أنها لا تستخف بالعمل "العمل الخيري الذي كنت أقوم به، ولكن بطريقة ما، هذا ما تدربت على القيام به، لذلك أردت العودة والقيام بذلك".

مواضيع قد تهمك :