قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: أيدت محكمة الاستئناف بمدينة مراكش الاثنين الحكم الابتدائي، القاضي بإسقاط تهمة ”المشاركة في النصب“ عن المغنية المغربية دنيا بطمة، ي إطار القضية المعروفة باسم "حمزة مون بيبي".

واستأنفت النيابة العامة القرار الصادر عن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية قبل أسبوعين، بتبرئة بطمة من التهمة المشار إليها، وبفضل قرار محكمة الاستئناف أصبح الحكم نهائياً.

وهذا القرار لا ينهي علاقة المغنية بحساب ”حمزة مون بيبي“ الذي تخصص في فضائح المشاهير عبر انستغرام وسنابشات، فما تزال هناك مجموعة من التهم الموجهة لدنيا وشقيقتها ابتسام بطمة لم يحسم فيها القضاء أمره.

وحددت المحكمة الابتدائية بمراكش تاريخ 11 يوليو المقبل للنظر في تلك التهم ،بعدما تغيبت دنيا عن الجلسة السابقة بسبب ظروف حملها الصحية التي بررها دفاعها بشهادة طبية.

وكانت بطمة وشقيقتها قد واجهتا تهمة تتعلق بالملف المرتبط بحساب على "أنستغرام" يحمل اسم "حمزة مون بيبي"، تخصص في فضائح المشاهير منذ أكثر من عام، ونشر صوراً غير لائقة للإعلامية المغربية مريم سعيد.

وألقي القبض على المتهمتين أواخر العام الماضي، حيث خضعتا للتحقيق لمدة 16 ساعة، في قضية تورطهما في إدارة الحساب الذي ادعى البعض أنه يبتز المشاهير، حيث أنكرتا التهمة، وتم إطلاق سراحهما مع استمرار التحقيقات، والتي انتهت بصدور حكم براءتهما لعدم كفاية الأدلة.