إيلاف من بيروت: رصدت عدسات الباباراتزي مشاركة الممثلة الأميركية كريستين ستيوارت في مظاهرة تندد بمقتل جورج فلويد، ذو الأصول الافريقية، نتيجة للتعامل العنصري من قبل رجال الشرطة.

ستيوات البالغة من العمر ( 30 عاما ) شاركت في مسيرة "Black Lives Matter" بلوس أنجلوس مرتدية "بندانا" لتخفي جزءاً كبيراً من وجهها.

يذكر أن هناك عدد كبير من النجوم والمشاهير حرصوا على التواجد بالمسيرات الإحتجاجية بالولايات المتحدة الأميركية مطالبين بنبذ العنصرية وتحقيق العدالة، من بينهم باريس جاكسون، أريانا جراندي، ماديسون بير، بن افليك و صديقته النجمة آنا دي ارماس، وكثر غيرهم .