قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قررت نيابة الإسكندرية في مصر، يوم السبت، إخلاء سبيل الناشطة المثيرة للجدل في موقع "تيك توك"، بسنت محمد، بضمان محل إقامتها على ذمة التحريات.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن رئيس نيابة الشؤون المالية والتجارية بالإسكندرية، المستشار حازم المصري، أصدر قرارا بإخلاء سبيل بسنت محمد، وهي طالبة تبلغ 20 عاما من العمر، "مؤقتا" من ديوان القسم بضمان محل إقامتها على ذمة التحريات وذلك لحين فحص مقاطع الفيديو التي نشرتها على الموقع.

وأمر رئيس النيابة بعرض محتويات هاتفها المحمول على الفنيين المتخصصين وإخلاء سبيل المتهمة لحين ورود تقرير اللجنة المختصة.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على الفتاة يوم الجمعة الماضي أثناء تواجدها في أحد الكافيهات بالقرب من منزلها في دائرة قسم شرطة الرمل أول، بتهمة نشر مقاطع فيديو خادشة للحياء ومنافية للآداب العامة على حسابها في موقع "تيك توك" بحسب ما جاء بمحضر للشرطة.

وتبين من التحريات، حسب التقارير الإعلامية، أن المتهمة نشرت مقاطع فيديوهات منافية للآداب العامة بهدف تحقيق نسب مشاهدة عالية وأرباح مادية سريعة وأنكرت المتهمة ما نسب إليها من اتهامات، وتم التحفظ على هاتفها المحمول، وتفريغ محتوياته.

وجرى ذلك بعد أن تقدم المحامي، أشرف فرحات، الثلاثاء الماضي، ببلاغ للنائب العام ضد بسنت محمد، قال فيه "إنها تسير على خطى حنين حسام ومودة الأدهم وغيرهما من فتيات التيك توك، اللاتي دخلن إلى عالم الفيديوهات المخلة بالآداب لجذب الانتباه".

وشنت السلطات المصرية في الأيام الأخيرة حملة شرسة على عدد من مشاهير "تيك توك" الذين اعتادوا على إثارة الجدل بمحتويات خادشة، وألقت الشرطة القبض على الراقصة، سما المصري، وحنين حسام ومودة الأدهم ومنة عبدالعزيز ، وشيري هانم وابنتها زمردة.