قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جوني ديب يحيي معجبيه
AFP
جوني ديب يحيي معجبيه الذين انتظروه أمام قاعة المحكمة في لندن

عقدت جلسة المرافعات الختامية في قضية اتهام الممثل جوني ديب لصحيفة "ذا صن" البريطانية بالتشهير، على خلفية نشر مقال يتضمن مزاعم عن ضرب جوني لزوجته السابقة الممثلة آمبر هيرد.

وقال محامي جوني ديب، دايفيد شيربورن، خلال تقديمه الدفوع للمحكمة ، إن الصحيفة تصرفت كقاض وكهيئة محلفين.

ويقاضي ديب (57 عاماً) ناشرو صحيفة "ذا صن"، نيوز غروب ورئيس تحريرها دان ووتون، بتهمة التشهير على خلفية مقال نشر في 27 نيسان/أبريل 2018 .

وقال الممثل الأمريكي إن المزاعم التي أوردتها "غير صحيحة إطلاقاً".

بينما أكّد محامو الصحيفة الاثنين أن النجم السينمائي أساء معاملة زوجته السابقة آمبر هيرد "بشكل ممنهج".

ودخل نجم هوليوود على وقع هتاف نحو 30 من معجبيه انتظروه في قاعة المحكمة حيث بدأت الجلسة الختامية لواحدة من أبرز قضايا التشهير البريطانية في القرن الواحد والعشرين.

وقال محاميه إن ما جاء في المقال يعني أن جوني كان "مذنباّ" وفق أدلة دامغة بـ"ممارسة العنف الأسري الخطير" ضدّ الممثلة وعارضة الأزياء آمبر هيرد خلال زواجهما.

ووصف شيربورن ما جاء في المقال بأنه "متعمد ومنحاز بالكامل" رغم عدم مواجهة جوني ديب سابقاً لأي تهمة جنائية باستخدام العنف ضدّ زوجته السابقة.

حشد من المراسلين والمعجبين في استقبال جوني ديب
EPA
حشد من المراسلين والمعجبين في استقبال جوني ديب

"شاهد غير جدير بالثقة"

وخلال المرافعة قال المحامي شيربورن إن الناشر اعتمد على أدلّة قدمتها آمبر هيرد وهي "شخص معقد لها تاريخ معقد".

وأضاف قائلاً أن آمبرد أثبتت أنها "شاهد غير موثوق به على الإطلاق" ووصفها بـ"المدمنة على الكذب".

واتهمها ب"اختلاق الحوادث الادعاءات"، كزعمها مهاجمة جوني ديب لمضيفة طيران، الأمر الذي لم يتم تأكيده في سبع إفادات لشهود.

وأشار المحامي إلى أن الصحيفة اعتمدت على حادثتي تعنيف مزعومتين، ذكرتهما هيرد في مذكرة طلب "أمر بعدم التعرّض". قائلاً إن هذا يرفع عدد القضايا المزعومة إلى 14 "من بين الأكثر فظاعة وخطورة". وقال إن آمبرد "تختلق المزيد وتلجأ أحياناً إلى تعديل إعادة صياغة نصوص قرأتها".

وأضاف المحامي أن التسجيلات الصوتية كشفت عن تقديم هيرد "اعترافا لا لبس فيه" بضرب جوني ديب.

وقال إن اعترافها بمبادرتها في ممارسة العنف الجسدي ضدّ ديب يجعل منها "المعتدي".

وقالت آمبر هيرد في تصريح بعد الانتهاء من تقديم إفادتها إنها ورغم "أهمية القضية"، كانت تفضّل عدم المشاركة، وأضافت أنها بعد أن حصلت على أمر "بعدم التعرّض" ضدّ زوجها السابق جوني ديب، أرادت أن تستمر في حياتها فقط.

وأكدّت قائلة :"أصرّ على شهادتي وأثق بالعدالة البريطانية".

هيرد
Reuters
آمبر هيرد زوجة جوني ديب السابقة

"سلوك مخيف"؟

ودافع فريق محامي ناشرو صحيفة "ذا صن"، في مرافعتهم الأخيرة الاثنين عن مضمون المقال.

وأكّدت ممثلة الشركة، ساشا واس حقيقة وصف جوني ديب بـ"ضارب زوجته" وقالت إنه بعد الاستماع إلى جميع الأدلة في هذه القضية، "وجدنا أنه لا شك أنّ ديب دأب على سوء معاملة زوجته بشكل منتظم وممنهج".

وذكرت واس إن جوني ديب "كان يدمّر مهنته وصحته" من خلال نمط حياة وسط" زمرة من كبار السن الذكور يشاركهم شرب الخمر وتعاطي المخدرات".

وإنه "أمضى حياته يفعل تماماً ما يريد، ولم يكن مستعداً للتجاوب مع امرأة في هذه المرحلة من حياته".

وأظهرت محامية الصحيفة العلاقة بين ديب وزوجته على أنها صراع بين جيلين وقالت إن ديب لم يكن يتوقع أن تستمر زوجته بالعمل مع "ممثلين شباب وجذّابين".

وقالت واس إن نجم هوليوود تعرض "لتقلبات مزاجية غير منطقية وأنماط سلوكية غير طبيعية" بسبب تعاطيه للمخدرات. وأخبرت المحكمة أنه أطلق على هذه التغييرات في السلوك لقب "الوحش".

وأن ذاكرته تضررت بسبب تعاطي المخدرات، لدرجة قد تجلعه غير مدرك لمدى العنف الذي يمارسه و"لسلوكه المخيف".

وقالت إن آمبر هيرد خشيت على حياتها أكثر من مرة.

وقال قاضي المحكمة إنه سينطق بحكمه في وقت لاحق.