قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: بعد أن ظهرت أوبرا وينفري على غلاف مجلتها "O Magazine" على مدى العشرين سنة الماضية، تنحت في العدد الخاص لشهر سبتمبر وذلك لتكريم بريونا تايلور (26 عاماً) التي قُتلت داخل منزلها على يد شرطي أميركي منذ خمسة أشهر.

وعلّقت الإعلامية الأميركية الشهيرة على قرارها هذا في تدوينة نشرتها عبر حسابها على الإنستغرام قائلةً:" بريونا تايلور. هي مثلنا تماماً. وكأي شخص يموت بشكل غير متوقع، كان لديها خطط.

خططت لمستقبل مليء بالمسؤولية والعمل والأصدقاء والضحك.

تخيل لو أن ثلاثة رجال مجهولين اقتحموا منزلك أثناء نومك، وأطلق شريكك النار لحمايتك. فتعمّ الفوضى".

وأضافت: "ما أعرفه وأنا متأكدة منه هو أنّه لا يمكننا أن نلتزم الصمت. يجب أن تعلو أصواتنا واستخدام أي مكبر صوت أو وسيلة من أجل المطالبة بالعدالة.

وهذا هو السبب في ظهور بريونا تايلور على غلاف مجلة "O"، فالعدد الخاص بأيلول يكرّم حياتها وحياة كل امرأة سوداء أخرى قُتلت في سن مبكرة".

ويُشار إلى أن السلطات المختصة لم تلقِ القبض على عنصري الشرطة بريت هانكيسون وجون ماتينغلي اللذين اقتحما منزل بريونا وهي نائمة وأطلقا النار عليها في 13 آذار من هذا العام.

Breonna Taylor. She was just like me. She was just like you. And like everyone who dies unexpectedly, she had plans. Plans for a future filled with responsibility and work and friends and laughter. I think about Breonna Taylor often. Imagine if three unidentified men burst into your home while you were sleeping. And your partner fired a gun to protect you. And then mayhem. What I know for sure: We can’t be silent. We have to use whatever megaphone we have to cry for justice. And that is why Breonna Taylor is on the cover of @oprahmagazine. The September issue honors her life and the life of every other Black woman whose life has been taken too soon. Head to OprahMag.com for more—and thank you to @alexis_art, a 24-year-old digital artist, who captured the essence of Breonna. The issue will be available wherever you buy or download magazines on 8/11.

A post shared by Oprah (@oprah) on