قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: كشفت النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، أن منزلها يبعد 500 متر عن موقع تفجير بيروت الذي وقع قبل أيام في المرفأ وأسفر عن وفاة 154 شخص وإصابة 5000 آخرين.

وقالت وهبي خلال تصريحات إلى برنامج "معكم" الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي على قناة CBC، إن الجميع مصدوم منذ وقوع الحادث وحتى اليوم فهي تسكن أمام موقع الانفجار، ولكن بفضل الله تعالى لم تكن في المنزل خلال هذا الوقت، ولكن البيت كله تدمر تمامًا.

وقدمت النجمة هيفاء الشكر إلى مصر والمصريين على مشاعرهم الطيبة ومواقفهم المساندة للشعب اللبناني في أزمته وهذا شىء غير مستغرب من الدولة المصرية وشعبها، متابعةً أن "ملامح بيروت راحت تمامًا والصدمة كانت رهيبة".

وتابعت أن الحادث بدأ بصوت قوي ثم انفجار جعل الجميع في حالة من الرعب والخوف، مشددة على أن التفجير ليس بالصدفة وليس قضاء وقدر لأنه "شغل بني آدمين" وما حدث نتيجة إهمال.

وفتحت النار على الطقم الحاكم في لبنان وقالت بأن النبرة الغاضبة مبررة، وتمنت أن يحكم لبنان ناس "صح" مثل الرئيس السيسي ليصلح حاله.

وكانت الإعلامية منى الشاذلي قدمت حلقة خاصة في برنامجها عن كارثة تفجير مرفأ بيروت حيث استضافت عبر سكايب عددًا من نجوم ومشاهير لبنان للحديث عن ساعات الرعب والفزع التي مرت عليهم ومازالوا يعيشون فيها فى أعقاب تفجير بيروت.