قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: التقت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي في قصر الصنوبر أمس الثلاثاء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، من ضمن اللقاءات التي يعقدها، مع عدد من الشخصيات العامة في لبنان.

ونشرت الصفحة الرسمية للفنانة اللبنانية على الفيسبوك صوراً من اللقاء مع التعليق التالي: "أراد الرئيس الفرنسي أن يختتم زيارته للبنان بلقاء السيدة ماجدة الرومي تشديداً على رغبته بإبراز وجه لبنان الفني الحضاري.
وعبّر لها عن رغبته في رؤية تعاونٍ فنيٍ لبناني فرنسي بهدف مساعدة لبنان للقيام من محنته.
بدورها أكدت له الماجدة أنها تضع صوتها بخدمة الوطن للنهوض من كبوته وللوقوف مع أهلنا بعد الكارثة التي ألمّت بالبشر والحجر، وشكرته على كل ما قام ويقوم به لخدمة لبنان مشيرةً الى زيارته للسيدة فيروز التي تلامس روح لبنان المنفي الجميل الذي نحبّه.
الرئيس الفرنسي تأثر لكلام سيدة الكلمات التي رأت الدمعة في عينيه فعانقها وكأنه بها يعانق الشعب اللبناني ليقول: ستكونون بخير.

أراد الرئيس الفرنسي أن يختتم زيارته للبنان بلقاء السيدة ماجدة الرومي تشديداً على رغبته بإبراز وجه لبنان الفني...

Posted by Majida El Roumi on Wednesday, 2 September 2020

وكان ماكرون، قد زار السيدة فيروز في منزلها الاثنين، في لقاء استثنائي، استهل به زيارته الخاصة إلى لبنان، احتفاءً بالذكرى المئة لتأسيسه، ووصف فيروز بـ"أيقونة، ولها مكانة خاصة في قلوب الفرنسيين".