قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: تعود النجمة الإيطالية صوفيا لورين إلى التمثيل، في فيلم جديد يحمل اسم "The Life Ahead" من إخراج إبنها إدواردو بونتي، بعد غياب 11 عاماW اعتزلت فيها الفن.

الفيلم الجديد تنتجه شركة "نتفليكس" العالمية، وستكون لغته الرسمية هي الإيطالية، وقد تم تحديد يوم 13 نوفمبر المقبل لإطلاقه عبر المنصة العالمية للجمهور.

ويشاركها البطولة عدد من نجوم العالم و من أبرزهم ريناتو كاربنتيري و باباك كاريمي و غيرهم.

تدور احداث العمل حول امرأة يهودية ناجية من الـ"هولوكوست" تدعى مدام روزا، تدير داراً للرعاية في إيطاليا، تساعد في تربية أبناء البغايا، وتصادق شاب مهاجر من السنغال.

وقالت لورين عن عملها الجديد: "عندما عرض ابني الدور عليّ، كان الأمر أشبه بحلمٍ أصبح حقيقة". وأضافت: "لقد انتهزتُ الفرصة وأحببتُ تجسيد دور السيدة "روزا". فهي شخصية صلبة وفي الوقت عينه هشّة لكونها من الناجين من "الهولوكوست"، وتذكّرني بأمّي في نواحٍ كثيرة".