قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: قالت منظمة الصحة العالمية إن مقاومة عقار التاميفلو لدى بعض مرضى إنفلونزا اتش1ان1 الذين قد يكون جهاز مناعتهم شديد الضعف لا يعكس فيما يبدو تغيرا كبيرا في حساسية الفيروس للعقار الرئيسي المضاد له.

وقال كيجي فوكودا الخبير في الإنفلونزا في المنظمة إن حالات الإصابة التسع في بريطانيا والولايات المتحدة الذين ظهر لديهم شكل مقاوم لعقار تاميفلو من فيروس اتش1ان1 المعروف بإنفلونزا المكسيك كانوا في المستشفيات أساسا للعلاج من سرطان الدم .

وقال فوكودا في مؤتمر صحافي أسبوعي quot;لا نعرف الإجابة الكاملة . لكننا لا نرى على الأرجح تغيرا أو تحولا كبيرا في الخصائص الوبائية أو خصائص هذه الفيروسات من حيث المقاومة لاوسلتاميفيرquot; في إشارة لعقار تاميفلو الذي تنتجه شركة سويسرية.

وأضاف أن العقار فعال عندما يستخدم في مرحلة مبكرة وبطريقة سليمة.

وقال إن 75 حالة مقاومة لاوسلتاميفير أعلن عنها في أنحاء العالم في الأشهر الأخيرة كانت في الغالب حالات معزولة ونشأت بعد تناول العقار كدواء وقائي .

وأضاف quot;لا نرى في الوقت الحالي أي أدلة على وجود تأثير كبير على الذين يعانون من خلل في جهاز المناعة وبأشكال أكثر اعتدالا ولا نرى تأثيرا كبيرا لدى المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسب الايدز.

وتوقع فوكودا أن تصيب إنفلونزا المكسيك أناسا كثيرين في نصف الكرة الشمالي في الأسابيع القادمة قبل أن تتراجع لكنه أقل انتشارا في نصف الكرة الجنوبي .

وكانت إنفلونزا المكسيك قد أودت بحياة 6770 شخصا على الأقل طبقا لبيانات منظمة الصحة العالمية ومعظم الناس ظهرت عليهم أعراض معتدلة وتعافوا دون علاج خاص.