قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال باحث في مشاكل النوم إن ملايين البريطانيين الذين يحاولون خفض أوزانهم يغيب عن بالهم أن التمتع بقسطٍ كافٍ من النوم خلال الليل أساسي جدًا للبقاء نحيفين. وأوضح الدكتور نيل ستانلي أن قلة من هؤلاء تدرك أن عدم النوم بشكل عميق خلال الليل يشلّ نشاط هرمونات الجوع فتزيد قابليتنا للطعام ونأكل أكثر مما ينبغي ونعجزعن معرفة ما إذا كنا أكلنا أكثر من المطلوب وقد تزيد شهيتنا لتناول المأكولات التي تحتوي على كمية كبيرة من السكر.


وذكرت صحيفة الدايلي مايل أن ملاحظات الدكتور ستانلي جاءت بعد أن قال نحو 80% من البريطانيين الذين شملتهم دارسة بهذا الصدد إنهم يريدون خفض أوزانهم ولكن 74% منهم لم يفكروا في الحصول على قسط كاف من النوم خلال الليل ولم ينظروا إلى ذلك كأولوية بالنسبة لهم.


وكانت دارسة أعدها الباحث الاميركي إيف فان غوتر من جامعة شيكاغو ربطت بين قلة النوم وهرمونين اثنين لهما علاقة بالبدانة، وفيها أوضح أن هرمون quot;غريلينquot; الفاتح للشهية ولانتاج الدهون في الجسم ونمو الجسم زاد بنسبة 28% عند الذين لم يناموا جيدا وجعلهم أكثر جوعًا من غيرهم.


وبالمقابل فإن هرموناً آخر هوquot; لبتينquot; الذي ينظم عملية تدفق الدم إلى الجسم ويعطي quot;إشارةquot; بأن الجسم حصل على ما يريده من الطعام ينخفض نشاطه بنسبة 18% بسبب قلة النوم وهذا ما يجعل من الصعب على المرء معرفة ماذا كان شبعانا أو لا.


وذكرت أن الاضطراب في الشهية بسبب قلة النوم يجعل المرء يستهلك نحو ألف سعرة حرارية يوميًا وهذا ما يؤدي إلى زيادة وزنه.