قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



واشنطن: قال علماء إنهم عثروا على هيكل عظمي لقردٍ يعتقد أنه عاش قبل نحو 47 مليون سنة تشير ملامحه الخارجية على أن كل القردة والبشر ربما تحدروا من صلبه. وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن علماء الانثروبولوجيا والعلماء اعتقدوا لفترة طويلة أن أسلاف البشر كانوا أشبه بالقردة، مشيرة إلى أنه عثر على الهكيل العظمي في منطقة ميسيل بالمانيا.

ويعتقد العلماء أنه قبل نحو 50 مليون سنة كانت تجوب العالم مجموعتان من المخلوقات الشبيهة بالقردة إحداها quot;تارسيدايquot;، مشيرين إلى أنه برغم صغرها كانت كبيرة العيون واستوطنت في آسيا، أما المجموعة الثانية واسمها quot;دابيدايquot; وهي تشبه بعض القردة التي تعيش في مدغشقر .

ويثور جدل بين العلماء حول ما إذا كانت ، أي quot;تارسيدايquot;quot; ودابيدايquot; هي المصدر الجيني للقردة والبشر أيضاً.

ويعزز اكتشاف الهيكل العظمي لقرد ليمور في ألمانيا فرضية أن أسلافنا كانوا يشبهون القردة أو أنهم تحدروا منهم.

ويعتزم رئيس quot;جمعية الدراسات الجيولوجية وأشكال الحياة القديمةquot; في أميركا فيليب غينغريتش نشر دراسة حول الاكتشاف الجديد في مجلة quot;المكتبة العامة للعلومquot;.