قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: تحت عنوان quot;المرأة والقيادة المؤسسية: نحو اتجاهات حديثة في تحقيق التوازنquot; عنوان الدورة الثانية لمنتدى القيادات النسائية العربية لهذا العام الذي أطلق على مدى يومين ويختتم اعماله مساء اليوم في فندق غراند حياة دبي. وناقش المنتدى عدداً من المحاور والمواضيع التي تؤثر في تحقيق التوازن بين الحياة المهنية والأسرية لدى المرأة العاملة وتعزيز دورها في المساهمة في تطوير مؤسسات الدولة.

حضر الافتتاح حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم حيث دعا مجلس إدارة laquo;مؤسسة دبي للمرأةraquo; والعاملات، إلى المثابرة وإقران القول بالعمل وترجمة النظريات والدراسات إلى فعل ملموس على أرض الواقع، لما فيه خير ورفعة المرأة. معتبراً أنه يجب على المنتدى أن يحظى بدعم وتأييد الحكومات وصناع القرار في الدول العربية لتمكينهن من أداء رسالتهن الوطنية والاجتماعية والإنسانية دون عوائق أو عقبات لوجستية ومادية.quot;

مبادرات لرعاية أطفال العاملات : جمارك دبي نموذج

رفيعة غباشمن جهتها فقد عرضت الدكتورة رفيعة غباش رئيسة الشبكة العربية للمرأة في العلوم و التكنولوجيا في الإمارات و خلال حضور الشيخ محمد بن راشد لأهم المشكلات والحلول المقترحة من أجل دفع مسيرة المرأة العربية نحو الاستقرار العملي والاجتماعي والاقتصادي وتفعيل دورها في المجتمع، كونها تشكل العمود الفقري للأسرة جاء ذلك خلال ترأسها الجلسة الثانية تحت عنوان laquo;المبادرات الناجحة لرعاية الأطفال في المؤسسات الحكومية والوزاراتraquo;. وأكدت ضرورة وجود حاضنات في مراكز عمل النساء بالقول: quot;لا تقتصر أهمية وجود الحضانات على دعم المرأة في عملها فحسب، بل تعد مبادرة مهمة في مجال التكوين النفسي للطفل وإنشائه بشكل صحي سليم ليكون قريباً من والدته في سنواته الخمس الأولىquot;
فيما شاركت شمسة صالح، من مؤسسة دبي للمرأة شارحة مبادرتها في إعداد استراتيجية تنظيم شؤون الأسرة التي يمكن الاستفادة منها ، لتثبت حقوقها وشرحت مديرة إدارة الاستراتيجيات والبحوث مكونات الدراسة وآليات تنفيذها وأهدافها الوطنية والقومية التي من شأنها إصلاح الخلل وسد الثغرات في المجتمعات العربية، خصوصاً لجهة تعزيز دور المرأة الإيجابي وحماية الطفل وحقوقه.

كما تحدثت فريال توكل، المديرة التنفيذية لقطاع الشؤون المجتمعية والشراكة الحكومية في مؤسسة جمارك دبي، عن تجربتها في افتتاح روضة أطفال في مقر المؤسسة تعنى بأبناء وبنات العاملات في الجمارك خلال الدوام الرسمي، وأشارت في هذا السياق إلى الأهداف الاجتماعية والنفسية التي تسعى إلى تحقيقها من خلال افتتاح هذه الروضة التي أسهمت إلى حد كبير في تحقيق الاستقرار النفسي للأمهات وزيادة الإنتاجية في العمل وتوفير الرعاية الكاملة للأطفال، مؤكدة أن القرار الوزاري الصادر عن مجلس الوزراء بهذا الشأن شجع عددا من الوزارات والمؤسسات الحكومية المحلية والاتحادية لاتخاذ مثل هذه الخطوة التي توفر الوقت والمال للموظفات وتخفف القلق النفسي الذي يسببه البعد عن الأسرة والبيت مدة ثماني ساعات يومياً.

التوازن بين المهنة والأسرة سؤال الإنتاجية والمشاركة :

سبق حفل الافتتاح الرسمي جلسة صباحية ترأستها الاعلامية نجوى القاسم، من قناة العربية، حيث تم التركيز على السياسات المؤسسية الحالية في العالم العربي والسياسات التي يجب طرحها لدعم المرأة في مشاركتها الفعالة في المجتمع . وضمت الجلسة كلاً من الدكتورة سعاد محمد مبارك، الأمين العام المساعد لشؤون المرأة العاملة والطفل من البحرين والدكتورة منى البحر، رئيسة البرامج الاجتماعية في مؤسسة الإمارات للنفع الاجتماعي، والدكتورة حصة لوتاه، أستاذة علم الاتصال الجماهيري جامعة الإمارات .

ودار النقاش حول نقاط أساسية في مسألة تحقيق التوازن بين الحياة المهنية والحياة الأسرية، تم التصويت عليها من قبل جمهور الحاضرين أثناء الجلسة مباشرة
حيث صوت 81 % من الحاضرين على أن وجود حاضنات في مراكز عمل السيدات من شأنه أن يحفز المرأة على العمل وتعليقا على النتيجة قالت الدكتورة حصة لوتاه quot;لا بد من فرض تطبيق قانون الحضانات على القطاع الخاص كما العام، خاصة في المؤسسات التي لديها عدد كبير من الموظفاتquot;

منى البحرأما الدكتورة منى البحر فقد أشارت الى ضرورة تطبيق مشروع دور الحضانة داخل المؤسسات قائلة :quot; ليس تطبيق إنشاء الحضانات داخل بيئة العمل إلا عاملاً من عدة عوامل أخرى تسهم في تمكين المرأةquot;، وأشارت إلى أن هذا لا ينفي أهمية المبادرة كوسيلة فعالة للاستثمار في الموارد البشرية على المدى الطويل، إضافة إلى أهمية المشروع في التكوين النفسي السليم للأطفال الذين تتم رعايتهم على مقربة من أمهاتهم. وأضافت: ldquo;كما أننا يجب أن نعوّل على الموارد البشرية المحلية والقيام على دعمها وتطويرها بدل التوجه إلى الموارد البشرية الخارجيةquot; .

وجاءت النتيجة للتصويت حول مدى تأثير وجود الحاضنات في مراكز عمل المرأة على الانتاجية : 63 % اعتبروا ان وجود الام بجانب طفلها يزيد الانتاجية فيما اعتبر 13 % أن ذلك يشتت من تركيزها وانتاجيتها .

وتعليقا على ذلك اشارت منى البحر الى ان وجود الطفل بقرب والدته يطمئنها مما يزيد من انتاجيتها في العمل ويمنحها الراحة ملقية باللوم على :quot; عدم وجود سياسات مؤسسية واضحة في عالمنا العربي تدعم المرأة في مسألة تفاوضها حول شروط العمل، وحقيقة أن وجود دور حضانة داخل المؤسسات يزيد من إنتاجية المرأة العاملة، وكذلك ولائها لعملها، ومدى مساهمة التشريعات والسياسات المؤسسية التي توضع لإيجاد التوازن المهني والأسري في وصول المرأة إلى مواقع القيادةquot; .

وانتقدت حصة لوتاه الصورة النمطية للمرأة quot;إن الصورة النمطية في مجتمعاتنا العربية تقيد المرأة وتعيق مسيرة تقدمها باتجاه القيادة، وهنا يجب أن يكون للإعلام الدور الأكبر في توعية الجمهور بأهمية دور كل فرد من المجتمع بصرف النظر عن جنسهquot;

من جهتها أكدت الدكتورة سعاد مبارك على قضية تأثير الموروث الاجتماعي على تقدم المرأة في عملها في خلق التوازن من خلال وجود الشراكة الفعلية بين الرجل والمرأة داخل الأسرة والمجتمع الأكبر مشيرة :quot;ما زالت هنالك فجوة بين سن التشريعات وتطبيقها على أرض الواقعquot;

دينامكيات التفاوض من اجل القيادة صراع أم تكامل ؟

مي دباغوترأست الدكتورة مي الدباغ مديرة برنامج النوع الاجتماعي والسياسات العامة في كلية دبي للإدارة الحكومية الجلسة الثالثة بعنوان laquo;التفاوض من اجل القيادة: بحث ديناميكيات التفاوض في البيت وداخل بيئة العملraquo; ، بمشاركة الدكتورة كاثلين ماك جين، مساعد عميد أول في كلية التطوير الأكاديمي في كلية هارفرد للأعمال في الولايات المتحدة الأميركية، وسارا لاشيفر كاتبة ومحررة ساهمت في إعداد كتاب بعنوان laquo;النساء لا يسألنraquo; ، وهي مديرة تنفيذية في مركز كالوفيج للتفاوض في الدنمارك.

وكانت دباغ أوضحت الدراسة تتناول فجوة النوع الاجتماعي في القيادة من خلال استكشاف الطرق التي يتبعها الرجال والنساء عند التفاوض من اجل الحصول على الموارد في العمل والمنزل، وتهدف إلى دراسة ديناميكيات التفاوض اليومية والتي تحدث بصورة متواصلة وعلاقتها بالفجوة القائمة بين النساء والرجال في المراكز القيادية، إضافة إلى مناقشة النتائج التي توصلت إليها مباشرة من خلال برنامج النوع الاجتماعي والسياسات العامة في كلية دبي للإدارة الحكومية

من جهة أخرى فقد اشارت الدباغ إلى أن البعض لا يعتقد بإمكانية وجود التفاوض في حياتنا اليومية، والبعض الآخر تخيفه الكلمة التي تعني التواصل أكثر مما تعني أمراً آخر وهو جزء من ديناميكية الحياة، فالتواصل أو التفاوض من اجل توزيع المهام في المنزل ، تماما كما يتم التفاوض حول الفرص في العمل، وهي كلمة تؤدي إلى وعي حقيقي بالدور الذي تقوم به المرأة ، أو دور المرأة والرجل في المنزل.

وانه من الأهمية بمكان الحديث عنها كجزء من منظومة المجتمع طارحة ان كل سياسة تتعلق بالمرأة من شأنها ان تكون فعالة للاثنين وتصب في مصلحتهما معاً. مطالبة بوجوب وجود نظرة جديدة لفهم أدوار النساء والرجال في آن واحد ولا سيما ان الاعباء الاقتصادية تقع على كليهما

حفل على هامش المنتدى :

وكان أقيم حفل عشاء عشية افتتاح المنتدى تخلله عرضٌ توضيحيٌ خاص حول ldquo;تنظيم المشاريع التجارية والموازنة بين الحياة المهنية والأسرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقياquot; وقالت، عائشة السويدي، مدير إدارة تطوير القيادات النسائية في مؤسسة دبي للمرأة: quot; يسعدنا أن نحظى بدعم شركاء من أهم الأسماء المرموقة في الدولةquot;
فيما اعتبرت نجلاء العوضي، المدير التنفيذي لشؤون القنوات التلفزيونية في مؤسسة دبي للإعلام والمدير العام لقناة quot;دبي ونquot; أن منتدى القيادات النسائية العربية فرصة مهمة لتبادل الخبرات والآراء .
ومن جهتها قالت، عائشة السويدي، مدير إدارة تطوير القيادات النسائية في مؤسسة دبي للمرأة: quot;يسعدنا استضافة شخصيات بارزة من الإمارات والخليج والعالم في مختلف المجالات، لنناقش معهم تجارب واقعية من خلال محاور مختلفة نطرحها في حلقات النقاش هذه بهدف رسم صورة واضحة عن احتياجات المرأة في إطار معطيات الواقع المؤسسي العربيquot;

مي دباغ أشارت الى أن مشاركتها في هذا المؤتمر تهدف إلى فتح باب الحوار والنقاش حول الموازنة بين متطلبات العمل والمنزل بالنسبة للمرأة، مشيرة إلى أن هذا الموضوع كان ينظر إليه على انه متعلق بالمرأة فقط، على الرغم من علاقته المباشرة بالمرأة وبالأطر المؤسسية والمؤسسات وتطورها. وأوضحت أن المؤتمر يسعى إلى تقديم نظرة جديدة لمسألة الأطر المؤسسية المرتبطة بعمل المرأة التي يتطلب منها الموازنة بين البيت والعمل، مؤكدة أن السياسات الصحيحة هي التي تنتج اقتصادا دائما ومستمرا.