قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد رئيس quot;اللقاء الديمقراطيquot; النائب وليد جنبلاط في حديث لـquot;المنارquot; أنه quot;قام بواجبه من ناحية إرسال برقية التعزية الى الرئيس السوري بشار الاسدquot;. وردًا على سؤال حول زيارته المرتقبة لسوريا، أشار جنبلاط الى أن quot;الامور تحصل خطوة خطوةquot;.

وعن علاقته بالنائب ميشال عون، قال جنبلاط: quot;لا جدال ولا شك في نيّة المصالحة، وهذا يترجم من خلال اللقاءات التي تحصل بين الجانبينquot;. وعن زيارته الى الرابية، أكد جنبلاط أن quot;الزيارة ستحصل كما سبق وذكرت من قصر بعبدا، وانشاءالله ستحصل بعد انقضاء فترة الاعيادquot;.

الى ذلك، استقبل جنبلاط وفداً من حركة quot;حماسquot; في لبنان برئاسة علي بركة، دعاه الى المشاركة في المهرجان الذي تقيمه الحركة في ذكرى تأسيسها. وبعد اللقاء، أكد جنبلاط quot;وقوفه الى جانب غزة وأهلهاquot;، داعياً الى quot;فك الحصار عنها ليتاح لأهلها العيش بكرامةquot;، ومؤكداً quot;الاستمرار في دعم القضية الفلسطينيةquot;. من ناحيته، شدد بركة على quot;حرص حركة quot;حماسquot; على إنجاح المصالحة الوطنية الفلسطينيةquot;، لافتًا الى quot;ضرورة إقرار الحقوق المدنية للاجئين الفلسطينيين لأنه لا يتناقض مع حق العودة ويساعد في تطوير العلاقات اللبنانية-الفلسطينيةquot;. وأضاف: quot;كما تطرقنا الى عدد من الأمور الأخرى كإعادة إعمار نهر البارد وضرورة تشكيل وفد فلسطيني موحد للتواصل مع السلطات اللبنانيةquot;.

وفي سياق آخر، استقبل جنبلاط وفداً من الرابطة السريانية برئاسة حبيب افرام وعرض معه التطورات الراهنة.