قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

البطريرك صفير: لو انتقل الوزن في الحكم لتحكّمت سورية وإيران بلبنان


بيروت: وصل الى بيروت مساء امس المبعوث الأميركي للسلام الى الشرق الأوسط جورج ميتشل للقاء المسؤولين وطرح أفكاره الخاصة بمشروع السلام الأميركي للمنطقة. وشارك فور وصوله في عشاء اقيم على شرفه في السفارة الأميركية على أن يزور رئيسي الحكومة فؤاد السنيورة والمجلس النيابي نبيه بري في وقت لاحق ويجتمع اليوم الى رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان لاستشراف مدى قابلية لبنان الدخول في المفاوضات الإقليمية تمهيداً لإحلال مشروع السلام، على أن يلتقي عدداً من القادة ويغادر بعدها بيروت متوجهاً الى دمشق في مهمة مماثلة.
من جهة ثانية يعقد مجلس الوزراء جلسة عادية عند الساعة السادسة من مساء اليوم في القصر الجمهوري في بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان. واستقبل سليمان امس رئيس الحكومة فؤاد السنيورة في اطار التحضير لجلسة اليوم واعلن ان مرشحه الى رئاسة الحكومة هو النائب سعد الحريري.
وقد ضمّ جدول أعمال الجلسة 45 بنداً، وأشارت المعلومات إلى وجود احتمال كبير لإقرار الموازنة العامة بعد مناقشات طويلة في جلسة مجلس الوزراء اليوم، وأن الإتفاق على تمرير الموازنة بين المعنيين قد حصل بالفعل.
من جهة ثانية تلقى رئيس كتلة quot;المستقبلquot; النائب سعد الحريري اتصالاً هاتفيًا من نائب الرئيس الأميركي جوزف بايدن هنّأه فيه بفوزه وفوز تحالف قوى 14 آذار في الانتخابات النيابية، كما تلقى النائب الحريري اتصالاً من وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون للغاية ذاتها.
واشارت بعض المصادر الى ان اجتماعا موسعا سيعقد لقوى 14 آذار مطلع الاسبوع المقبل يشارك فيه النواب المنتخبون ويتم في خلاله التشاور في الاستحقاقات الداهمة وفي مقدمها رئاستا الحكومة والمجلس النيابي الى جانب انعكاسات التطورات الاقليمية على الساحة المحلية.
وفيما اشارت الى ان اسم النائب سعد الحريري بات شبه محسوم لتبوؤ منصب رئاسة الحكومة شددت على ان اعادة انتخاب الرئيس نبيه بري لرئاسة المجلس النيابي لن تكون مجانية بل من ضمن آلية يأتي في مقدمها تسهيل التشكيلة الحكومية وعدم التعطيل، مرجحة ان من بين الأفكار المطروحة كضمانة الضمانة لذلك موافقة بري على تعديل النظام الداخلي لمجلس النواب وإدخال اصلاحات جذرية عليه.


المقداد وسولانا

على صعيد آخر أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أن quot;ما كشف من شبكات تجسس لصالح اسرائيل في لبنان، فضلاً عن تقرير صحيفة دير شبيغل الألمانية يشير إلى أن من ارتكب جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري يريد تخريب العلاقات العربية العربية واللبنانية السوريةquot;.
المقداد، وخلال ندوة سياسية في دمشق بحضور اكاديميين واساتذة جامعيين، اشار الى أن اسرائيل هي المستفيد الاول من ذلك. وقال: quot;إن موقفنا من الحكومة اللبنانية المقبلة سيُبنى على عاملين: الاول يتمحور حول طريقة تعاطي الحكومة مع سورية ونظرتها للعلاقات اللبنانية السورية، والثاني حول طريقة عملها بالنسبة لسلاح حزب الله الذي نرى فيه حاجة ضرورية للبنان في وجه الاحتلال الاسرائيليquot;.
في هذه الاثناء يصل مسوؤل السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا اليوم الجمعة الى بيروت، حيث يلتقي عند الرابعة عصرا رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، على ان يلتقى في اليوم التالي رئيس الحكومة فؤاد السنيورة في السراي الحكومي ووزير الخارجية والمغتربين فوزي صلوخ، وعند الثالثة بعد ظهر السبت رئيس مجلس النواب نبيه بري.
صفير
من ناحيته أكد البطريرك الماروني نصرالله بطرس صفير quot;أننا نقول الحق بمعزل عن تهديدهمquot;، مشيراً إلى أنه quot;لو انتقل الوزن في الحكم لتحكمت سورية وإيرانquot;.
وفي حديث إلى quot;المسيرةquot;، حول المطامع السورية قال quot;لقد خرجت سورية ولكن هل زالت مطامعها؟quot;.
وأوضح quot;أنهم ارادوا تولي الحكم ولكن اليوم اختلف الأمر، وليقولوا ما شاؤوا فرئيس الجمهورية هو الرئيسquot;.

الخطيب
بدوره طالب النائب السابق منيف الخطيب خلال مؤتمر صحافي عقده في مكتبه في شبعا، بضرورة quot;فصل قضاء حاصبيا عن قضاء مرجعيون في الإنتخابات النيابية المقبلةquot;، منتقدًا quot;قانون الصفقة الذي جاء وليد قرارات مؤتمر الدوحة الجائر، بالنسبة لهذا القضاء من خلال مصادرة قرار أبنائه وفرض أمر واقع عليهمquot;. وقال: quot;لقد كان الصوت في 7 حزيران عاليًا في حاصبيا ومدويًّا في العرقوب، وكانت النتائج جيدة جدًا وبلغت نسبة 70 % من أصوات المقترعين لصالح لائحتناquot;.
وردًا على سؤال تمنّى الخطيب quot;أن تكون رئاسة المجلس النيابي الجديد لأحد نواب قوى 14 آذار، وتحديدًا النائب عقاب صقر، ومن الفريق الآخر أحد النائبين ياسين جابر او عبد اللطيف الزينquot;. كما أيد الخطيب quot;تولي رئيس كتلة تيار المستقبل النائب سعد الدين الحريري رئاسة الحكومة الجديدةquot;.
جعجع
واكد رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية أنه في المجلس النيابي الجديد لا أحد وحده يمثل المسيحيين بل كلنا نمثل المسيحيينquot;، مضيفًا في هذا الإطار: quot;أمد يدي لـquot;التيار الوطني الحرquot; وحزب quot;الطاشناقquot; وتيار quot;المردةquot; وبقية الفرقاء المسيحيين، لكي نتفاهم على الأقل على ما نحن غير مختلفين عليه. نحن نختلف مثلاً حول الاستراتيجية الدفاعية ولكن لا أعتقد أننا مختلفون على بناء الدولة والمشاريع الإنمائية أو تحسين البيئة. على الأقل لنحاول التفاهم حول الأمور التي لا خلاف حولها ونترك جانبا كل المنطق الآخر حول هذا يمثل وذاك لا يمثلquot;.