قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&

في اعتراض على ممارسات اليابان المجحفة بحق الحيتان، اخترقت مجموعة "انونيمس" الموقعين الإلكترونيين لشركة نيسان العالمي والمحلي.

الاعتداء الإلكتروني على نيسان لا علاقة له بالشركة المصنعة للسيارات، بل هو مجرد احتجاج من المنظمة على استمرار الصيادين اليابانيين في اصطياد الحيتان. وكانت "انونيمس" بدأت حملة أسمتها #OpSeaWorld او "عملية عالم البحار" منذ شهر ديسمبر الماضي، وأرادت من اعتراضها هذا ان تحصل على انتباه الحكومة اليابانية لمحاربة خطتها اصطياد 333 حوتاً من نوع minke سنويا.

وقبل أيام أعلنت "انونيمس" عن مسؤوليتها بإغلاق موقعي شركة نيسان مؤكدة أنها لن تسرق ملفات أو معلومات الشركة. وأكد متحدث باسم الشركة يدعى دون كوربت أن الشركة لا علاقة لها باصطياد الحيتان، وأعلن عن إيقاف خدمات المواقع الإلكترونية مؤقتا لمنع أية أضرار ولحماية قاعدة المعلومات.

وكانت "انونيمس" حاولت سابقا إغلاق موقع رئيس الحكومة شينزو آبي و 97 موقعا إلكترونيا مرتبطا بالحكومة اليابانية، إلى جانب عدة منظمات إخبارية ومجموعات لها علاقة بهذه التجارة.

&