: آخر تحديث

سم العناكب لعلاج سرطان الجلد

 

وقالت الباحثة ماريا إيكونوموبولو، من جامعة "QIMR": "بعد التجارب التي أجريناها على الفئران لاكتشاف المواد الفعالة في مكافحة السرطان، تبين لنا أن الببتيدات الموجودة في سم عناكب الـ Agelenidae تساعد في علاج الميلانوما، أو سرطان الجلد الخطير".

وأضافت الباحثة قائلة: "لقد قمنا باختبار تأثير تلك الببتيدات على أورام مختلفة كانت موجودة لدى الحيوانات المخبرية، وأبدت تلك المواد فعالية ملحوظة في مكافحة مختلف أنواع الأورام، كما أن تجاربنا السريرية على بعض المتطوعين، أظهرت أن تلك المواد فعالة أيضا في مكافحة سرطان الجلد عند البشر".

ويعتبر سم العناكب من أكثر المواد التي بدأت تثير اهتمام العلماء في السنوات الأخيرة، حتى أن مجموعة من الباحثين في جامعة كوينزلاند ومعهد Florey للعلوم العصبية، اكتشفوا أن سم العنكبوت قادر على علاج نوع نادر من الصرع، عجز العلم لسنوات عن علاجه>


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

جاد سودا: دمّ جديد في عالم الموضة يحمل شعلة والده الراحل باسيل سودا
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة