قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت ماكلارين أتوموتيڤ، الشركة البريطانية المتخصصة بصناعة السيارات الرياضية الفاخرة، عن توسيع نطاق محفظتها من سيارات Super Series الخارقة مع إطلاق أحدث سياراتها ذات السقف المتحرك 720S Spider وهي ثاني طراز ظمن خطة العمل Track25 بقيمة 1.2 مليار جنيه إسترليني.
وتوفر السيارة الجديدة، التي تم كشف النقاب عنها يوم 8 ديسمبر 2018 والمتاحة حالياً للطلب، متعة القيادة في الهواء الطلق وإمكانية الاستخدام اليومي على نحو غير مسبوق في فئة السيارات الخارقة ذات السقف المتحرك.

وقال مايك فليويت، الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين أتوموتيڤ: "توفر سيارة ماكلارين 720S Spider مزيجاً لا يُضاهى من الأداء المتميز والفخامة المتقنة والتفاعل مع السائق والقابلية للاستخدام اليومي، فضلاً عن متعة القيادة في الهواء الطلق عندما يرغب السائق بذلك. وباعتبارها واحدة من أفضل السيارات الفاخرة على الإطلاق، تقدم سيارة Spider الجديدة طيفاً مذهلاً من القدرات ومستويات الأداء الرفيعة، فضلاً عن كونها الأخف وزناً ضمن فئتها، حيث تزيد بمقدار 49 كيلوجراماً فقط عن سيارة 720S Coupé، وتعزز مرتبتنا المتقدمة في صدارة المنافسة بين السيارات من حيث خفة الوزن".

وترتكز مفاهيم التصميم في سيارة ماكلارين Spider الجديدة على مظهرها الانسيابي الأنيق الذي قدمته سيارة 720S Coupé في عام 2017. وتجمع السيارة في تصميمها بين زيادة القوة الضاغطة وتخفيف مقاومة الهواء إلى أدنى المستويات وزيادة تبريد المحرك وتحسين أداء الديناميكية الهوائية، حيث تضفي هذه العناصر بمجموعها مظهراً مستقبلياً فائق التطور، ويساعد على انسيابية تدفق الهواء فوق السيارة وتحتها وحولها. وتم دمج نظام السقف الصلب القابل للطي (RHT) الجديد والذي يعمل بالطاقة الكهربائية على النحو الأمثل ضمن التصميم، جنباً إلى جانب دعائم السقف الجديدة كلياً.