توصلت دراسة الى ان الوظائف المجهِدة عصبياً تسبب زيادة وزن المرأة ولكنها لا تؤثر على وزن الرجل.&
&
واكتشفت الدراسة التي شملت أكثر من 3800 شخص ان المرأة التي تلاقي صعوبة في التعاطي مع اعباء الوظيفة أو تشعر انها لا تملك سيطرة كاملة على حياتها المهنية تكون احتمالات ان يزيد وزنها خلال العشر سنوات الى عشرين سنة التالية أكبر ، كما أفادت صحيفة الديلي ميل. &

ويرى الباحثون ان الشعور بوطأة اعباء الوظيفة قد يُفقد المرأة حافزها ودافعها للعمل فيجعلها تتقاعس أو تفرط في تناول الأغذية التي تسبب البدانة.&كما ان الإجهاد النفسي أو العصبي يطلق هرمون الكورتيزول الذي يساعد في تراكم الدهون حول منتصف الجسم مؤدياً الى اندلاق الأجزاء الشحمية من الجسم فوق الخصر.& &وتتأثر المرأة بهذه الأعباء أكثر من الرجل لأن عليها في أحيان كثيرة التوفيق بين متطلبات الوظيفة وتحمل مسؤولية أكبر عن البيت.

&أجرى الدراسة باحثون في جامعة غوتنبورغ السويدية برئاسة صوفيا كلنغبيرغ المختصة بطب المجتمع والصحة العامة. &

ونقلت صحيفة الديلي ميل عن كلنغبيرغ قولها: "حين يتعلق الأمر بمستوى متطلبات العمل فان المرأة وحدها التي تتأثر" مشيرة الى ان فريقها لم يدرس الأسباب الأساسية ولكنها قد تكون متطلبات العمل متضافرة مع تحمل مسؤولية أكبر عن البيت.

ولاحظت كلنغبيرغ "ان هذا قد يجعل من الأصعب على المرأة ان تجد الوقت لممارسة تمارين بدنية والعيش حياة صحية".& وأصبحت البدانة وباء عالمياً يتطلب جهوداً عالمية لمكافحته وخاصة في بلدان غنية مثل الولايات المتحدة حيث أكثر من ثلثي البالغين ذوو وزن زائد أو بدناء. &

ولدراسة آثار الإجهاد العصبي بسبب العمل قام الباحثون بتحليل معلومات عن 3872 شخصاً في اطار برنامج بدأ عام 1985 داعيا سكان مقاطعة فيستربوتين شمال السويد الى الخضوع لفحص صحي في مراحل متميزة من العمر.&
وتابع الباحثون المشاركين في البرنامج من سنة 30 الى 40 سنة أو من 40 الى 60 سنة ، بما في ذلك متابعة وزنهم ونظامهم الغذائي ثلاث مرات على امتداد عشرين عاماً مع تحديد مستوى الإجهاد النفسي بسؤالهم عن اعباء عملهم والوقت المتاح لانجاز مهامهم وإذا كان المطالب المطروحة عليهم تتناقض مع بعضها البعض. &&

وأظهرت النتائج ان النساء اللواتي يواجهن صعوبة في التعامل مع أعباء العمل زادت اوزانهن بنسبة 20 في المئة مقارنة مع النساء ذوات المهن المريحة. &وظل هذا صحيحاً حتى بعد اخذ النظام الغذائي ومستوى النشاط البدني بنظر الاعتبار. &

ودعا الباحثون الى مزيد من الدراسات لتحديد كيف يؤدي الإجهاد العصبي بسبب العمل الى زيادة الوزن في مناطق مختلفة من الجسم. & &&

أعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين". &الأصل منشور على الرابط التالي
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6639655/Stressful-jobs-cause-weight-gain-women.html


&