قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" : حذر تقرير بحثي من أن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين قد يزيد من خطر حدوث نزيف في الجمجمة، خاصة بين أولئك الذين ليس لديهم تاريخ من مشاكل القلب.

وكان يُوصَى بتناول جرعة منخفضة من الأسبرين في الماضي للبالغين الكبار كطريقة للحد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية بمنع حدوث جلطات دم. لكن أظهرت العديد من الدراسات الحديثة أن تلك الميزة الإضافية لا تكون لها قيمة بعدما ثبت أن تناول الأسبرين ولو بجرعة منخفضة يزيد خطر حدوث نزيف داخلي. وجاء هذا التقرير الجديد ليميط النقاب عن أن تناول جرعات منخفضة من الأسبرين بانتظام يزيد خطر الإصابة بنوع من نزيف الجمجمة، يعرف باسم نزيف داخل الجمجمة.

وقال الفريق البحثي الذي أعد التقرير، من كلية الطب التابعة لجامعة تشانغ غونغ في تايوان، إن النتائج التي خلصوا إليها أظهرت أنه لا يجب تناول الأسبرين إلا من جانب الأفراد الكبار الذين يواجهون أعلى مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل هؤلاء الأشخاص الذين خضعوا لجراحة تحويل مسار الشريان التاجي. 

وأشار الباحثون إلى أنهم اكتشفوا أنه عند حدوث نزيف في الجمجمة، لا يمكن للدم المشبع بالأكسجين أن يصل إلى أنسجة الدماغ وأنه يتجمع بدلاً من ذلك حول الدماغ، وهو ما قد يشكل ضغطاً على الدماغ، ويؤدي لحدوث تلف دائم أو حتى الوفاة.

ونقلت بهذا الصدد صحيفة الدايلي ميل عن دكتور وين –يي هوانغ، الباحث المشارك بالدراسة وأستاذ علم الأعصاب بكلية طب جامعة تشانغ غونغ، قوله "الحجم المطلق لهذه الآثار الضارة هو حجم بسيط، لكنه ذو صلة من
الناحية السريرية. وما يمكننا تأكيد من خلال نتائجنا هو أن النتائج الضارة التي تنجم عن حدوث نزيف داخل الجمجمة قد تفوق التأثيرات المفيدة لتناول الأسبرين بجرعة منخفضة".


أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7024519/Low-dose-aspirin-increases-risk-bleeding-skull-study-finds.html